رمز الخبر: ۵۰۸۸
و اضاف فدوي يقول "ان هذه المناورات تجري حاليا بمشاركة مختلف البوارج القاذفة للصواريخ و الطوربيدات ومختلف انواع الصواريخ بينها صواريخ بعيدة المدي يبلغ مداها 350 كلم التي اعلن عنها في المناورات السابقة لأول مرة وكذلك صواريخ تكتيكية مماثلة بحجم اكبر"‌ .
اكد وكيل قائد سلاح البحر بقوات حرس الثورة الاسلامية‌ "علي فدوي" الاستعداد التام لهذا السلاح للرد علي أي عدوان في الخليج الفارسي .

و افادت وكالة انباء فارس بأن "فدوي" اشار في تصريح صحافي الي ان السلاح البحري لقوات حرس الثورة الاسلامية يجري حاليا المرحلة الثالثة من مناورات النبي الاعظم (ص) في الخليج الفارسي ومضيق هرمز و أكد أنه تم الاعلان و لأول مرة عن قدرات قوات الحرس الثوري في المرحلتين السابقتين من هذه المناورات خلال العامين المنصرمين ، مضيفا "اننا توصلنا خلال هذين العامين الي تحقيق منجزات نجري اختبارها في المناورات الحالية" ‌.

و اضاف فدوي يقول "ان هذه المناورات تجري حاليا بمشاركة مختلف البوارج القاذفة للصواريخ و الطوربيدات ومختلف انواع الصواريخ بينها صواريخ بعيدة المدي يبلغ مداها 350 كلم التي اعلن عنها في المناورات السابقة لأول مرة وكذلك صواريخ تكتيكية مماثلة بحجم اكبر"‌ .

و تابع وكيل قائد سلاح البحر بقوات الحرس الثوري قائلا " انه اتخذت تكتيكات خاصة في هذه المناورات لاستخدامها في الحرب الحقيقية التي يبدأ مداها من اقصي المنطقة الشمالية في الخليج الفارسي الي مضيق هرمز الا ان مركزها يقع بالمنطقة الوسطي من الخليج الفارسي في منطقتي بوشهر وعسلوية" ‌.

و استطرد قائلا "ان سلاح الجو و قوات التعبئة الشعبية يدعمان السلاح البحري كما كان في المناورات السابقة لقوات حرس الثورة الاسلامية ويتم استخدام قدراتهما في هذه المناورات " .


و قال هذا المسؤول " لقد كانت صواريخ الطوربيد السريعة التي تعد من الاسلحة المتطورة للغاية ، من اسلحتنا التي ننفرد بها و بلد آخر و التي اعلن عنها في المناورات السابقة الا ان هذه الصواريخ تم اختبارها في المرحلة الحالية من المناورات حيث لدي ايران هذا النوع من الصواريخ بشكل مكثف" ‌.

و اضاف يقول "ان الجمهورية الاسلامية الايرانية تعتمد تكتيكا سجلت بموجبه حضورا فاعلا في كل مكان حيث تستهدف العدو دون أن يعلم بوجودها و كانت هذه المناورات التكتيكية ملفتة للغاية و نأمل أن نحصل علي نتائجها في نهاية المناورات" .

و اشار "فدوي" الي عمل سلاح البحر لمدة عامين بشكل دائم ومستمر في مجال الصناعات البحرية وتسجيل قفزة لبلوغ الاهداف مؤكدا اختبار بعض الاسلحة في المناورات السابق التي اصبحت الآن في مرحلة الانتاج المكثف ونأمل أن يستمر هذا النهج لزيادة القدرة لدي سلاح البحر في قوات حرس الثورة الاسلامية" .
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: