رمز الخبر: ۵۰۸۹
ونقلت هيئة الإذاعة البريطانية "بي بي سي" عن المتحدث باسم وزارة الدفاع العراقية اللواء محمد العسكري أن الوزارة لم ترصد أي طائرات تابعة لسلاح الجو الاسرائيلي تتدرب في أجواء العراق.
نفت وزارة الدفاع العراقية ما نشرته صحيفة "جيروزاليم بوست" الصهيونية بشأن إجراء طائرات حربية صهيونية تدريبات بالمجال الجوي العراقي استعدادا لضربة محتملة ضد ايران.

ونقلت هيئة الإذاعة البريطانية "بي بي سي" عن المتحدث باسم وزارة الدفاع العراقية اللواء محمد العسكري أن الوزارة لم ترصد أي طائرات تابعة لسلاح الجو الاسرائيلي تتدرب في أجواء العراق.

وأضاف العسكري أن أي تقارير تعطي انطباعًا بأن العراق لا يعلم ما يحدث في أجوائه هي تقارير زائفة.

ومن جانبه ، قال متحدث باسم الجيش الصهيوني ان التقارير الاعلامية التي قالت ان الطائرات الحربية الاسرائيلية أجرت سرا تدريبات من اجل هجوم محتمل على ايران في قواعد خاضعة لسيطرة الولايات المتحدة في العراق لا أساس لها.

كما نفت واشنطن صحة هذه التقارير ، حيث قال المتحدث باسم وزارة الدفاع الامريكية بريان ويتمان إنه "لا يمكن تصديق هذا التقرير وأن الامر لا يتعدى كونه معلومات خاطئة أو تعمد إثارة الازعاج".

وكان تقرير لصحيفة جيروزاليم بوست أفاد في موقع الصحيفة على الانترنت بأن مصادر في وزارة الدفاع العراقية أبلغت شبكة اخبارية محلية أن طائرات حربية صهيونية كانت تتدرب في المجال الجوي العراقي وهبطت في قواعد جوية أمريكية في البلاد استعدادا لضربة محتملة ضد ايران.

ونقلت الصحيفة عن ضباط عراقيين سابقين, قولهم:" إنه لوحظ مؤخرًا نشاط ملاحي جوي كبير من جانب طائرات سلاح الجو الاسرائيلي بعدة قواعد جوية أمريكية، إضافة إلى اجراءات من جانب الجيش الامريكي لزيادة الحراسة حول القواعد.

وأشار الضباط إلى أن طائرات اسرائيلية تصل خلال الليل من المجال الجوي الأردني وتدخل المجال الجوي العراقي وتهبط على مدرج قرب مدينة حديثة, وتتدرب على غارة تستهدف مواقع نووية إيرانية".
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: