رمز الخبر: ۵۱۰۷
و شدد علي اهميه الزيارات المتبادله بين مسوولي البلدين و قال ان الزيارات المتبادله خطوه هامه لتعزيز العلاقات الثنائيه بين البلدين .
اجتمع مساعد وزير الخارجيه الايراني في الشوون القانونيه والدوليه محمد علي حسيني الذي يزور بكين اجتمع اليوم بنظيره الصيني جاي جون .

واكد الجانبان في الاجتماع علي ضروره توسيع وتنميه العلاقات والتعاون الثنائي .

و شدد علي اهميه الزيارات المتبادله بين مسوولي البلدين و قال ان الزيارات المتبادله خطوه هامه لتعزيز العلاقات الثنائيه بين البلدين .

واشار حسيني الي رغبه مسوولي البلدين في توسيع و تنميه التعاون الثنائي في كافه المجالات و قال : وفقا للحقائق المتوفره نتطلع الي افاق مشرقه في العلاقات بين طهران و بكين .

من جانبه اشاد مساعد وزير الخارجيه الصيني جاي جون بالمساعدات الانسانيه التي قدمتها ايران لمنكوبي الزلزال الاخير الذي ضرب الصين وقال ان ابداء التعاطف و تقديم المساعدات الانسانيه من جانب الايرانيين يعكس الصداقه القائمه بين الحكوتين و الشعبين الصيني و الايراني .

واضاف ان اواصر الصداقه بين البلدين قويه و ان ايران والصين تحظيان بامكانيات وطاقات هائله لتوسيع وتعميق التعاون الثنائي ونحن نتطلع الي افاق مشرقه في العلاقات بين البلدين .

وكان حسيني قد وصل الي العاصمه الصينيه بكين امس الاحد في زياره اكد بانها تهدف الي تسليم رساله من الرئيس احمدي نجاد للرئيس الصيني هوجين تائو و التباحث مع المسوولين الصينيين حول العلاقات المتناميه بين البلدين .

وحول فحوي رساله الرئيس نجاد الي نظيره الصيني قال مساعد وزير الخارجيه الايراني ان الرئيس احمدي نجاد اكد في الرساله علي ضروره تنميه وتطوير العلاقات والتعاون الاقليمي والدولي بين البلدين .

و اكد حسيني بانه سيتباحث خلال هذه الزياره مع المسوولين الصينيين حول العلاقات الثنائيه السياسيه والاقتصاديه و سبل الاسراع في تنفيذ المشاريع المشتركه والاتفاقيات التي تم التوقيع عليها حتي الان .

ارنا /
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: