رمز الخبر: ۵۱۸۴
واستعرض جليلي في هذا اللقاء موقف الجمهورية الاسلامية الايرانية المنطقي حيال استمرار المحادثات, مؤكدا "ايران جادة في مواصلة المحادثات وتطالب بدراسة النقاط المشتركة في وجهات نظر الجانبين ".
أعلن مساعد وزير الخارجية الصيني ليو جيي خلال لقائه أمين المجلس الأعلى للأمن القومي الايراني سعيد جليلي في جنيف, رفض بلاده لأي ممارسات في الموضوع النووي الايراني خارج نطاق القرارات الدولية.

وأفادت وكالة مهر للانباء ان ليو جيي الذي مثل بلاده في محادثات جنيف قام ظهر اليوم الأحد بزيارة الدكتور سعيد جليلي في مقر اقامته بالمدينة وتباحث معه تطورات محادثات جنيف.

واستعرض جليلي في هذا اللقاء موقف الجمهورية الاسلامية الايرانية المنطقي حيال استمرار المحادثات, مؤكدا "ايران جادة في مواصلة المحادثات وتطالب بدراسة النقاط المشتركة في وجهات نظر الجانبين ".

بدوره أعرب مساعد وزير الخارجية الصيني عن معارضة بلاده لأي ممارسات ضد ايران خارج نطاق القرارات الدولية, داعيا في الوقت نفسه الجانبين الى بذل المزيد من الجهود والتعاون من أجل التوصل الى حل ينال رضى الطرفين.

ووصف ليو جيي أجواء محادثات جنيف بأنها كانت أجواء تعاون ومشاركة من قبل جميع الأطراف, داعيا الى الاسراع في العثور على حل منطقي لمواصلة المحادثات.
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: