رمز الخبر: ۵۲۰۷
ومن المقرر ان يجري هاشمي مباحثات مع المسؤولين الباكستانيين بشأن التعاون الثنائي في المجالات الأمنية وضمان الأمن على حدود البلدين والتدابير الأمنية وتحسين مستوى العلاقات بين وزارتي الداخلية الايرانية والباكستانية.
وصل المشرف على وزارة الداخلية مهدي هاشمي صباح اليوم الاثنين الى اسلام آباد على رأس وفد رفيع المستوى لإجراء محادثات أمنية مع كبار المسؤولين في باكستان.

وأفادت وكالة مهر للانباء ان مهدي هاشمي الذي وصل صباح اليوم الى مطار اسلام آباد حيث كان في استقباله هناك وكيل وزارة الداخلية الباكستانية, سيجري خلال زيارته التي تستغرق يومين لقاءات مع كل من رئيس الوزراء الباكستاني رضا كيلاني ومستشاره لشؤون البلاد رحمان ملك والمشرف على حزب الشعب علي زرداري إضافة الى مسؤولين عسكريين وأمنيين آخرين.

ومن المقرر ان يجري هاشمي مباحثات مع المسؤولين الباكستانيين بشأن التعاون الثنائي في المجالات الأمنية وضمان الأمن على حدود البلدين والتدابير الأمنية وتحسين مستوى العلاقات بين وزارتي الداخلية الايرانية والباكستانية.

ويرافق المشرف على وزارة الداخلية في هذه الزيارة كل من مساعد وزير الداخلية للشؤون الأمنية عباس محتاج ونائب قائد قوات الشرطة اللواء ذو الفقاري ورئيس شرطة مكافحة المخدرات حسين آبادي ومسؤولين آخرين من وزارة الداخلية.

يذكر ان مسؤولين في الجمهورية الاسلامية الايرانية كانوا قد تحدثوا عن زيارة قريبة لمسؤولين من وزارة الداخلية الى باكستان من اجل إطلاق سراح المختطفين الايرانيين الموجودين على الاراضي الباكستانية, حيث يعتقد ان زيارة مهدي هاشمي اليوم الى باكستان تأتي في هذا الاطار.
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: