رمز الخبر: ۵۲۳۶
اما ما اثير اخيرا حول مكتب قناة العالم الاخبارية في القاهرة، فاننا نود ان نوضح باننا لم نخرج عن اطار المبادئ التي امنا بها، فكنا حلقة الوصل للتقريب بين البلدين (مصر وايران) عبر البرنامج الاسبوعي "من القاهرة"، كما لم نقتصر في تغطيتنا السياسية على طرف دون اخر، حيث استضافت القناة على مدى السنوات السابقة العشرات من الشخصيات الثقافية والدينية والسياسية من الحزب الحاكم او التيارات الاخرى في مصر.
صدر عن مكتب قناة العالم الاخبارية في العاصمة المصرية القاهرة اليبان التالي:

حرصت قناة العالم الاخبارية ومنذ انطلاقتها عام 2003 على احترام مهنيتها والحفاظ على حياديتها في تغطية الاخبار من جميع انحاء العالم من دون ان تنسى هدفا انسانيا ساميا الا وهو مد جسور الصداقة والاخوة مع العرب اينما كانوا وهي التي تنطلق في بثها من ايران، لكن هذا لا يعني ان تحابي هذا الطرف على حساب ذاك او ان تخرج عن اخلاقيات المهنة وتتعرض لهذا وذاك، بل التزمت المهنة والتزمت معها بقضايا الامة وعلى رأسها القضية الفلسطينية وكل ما يهمها امالا والاما.

اما ما اثير اخيرا حول مكتب قناة العالم الاخبارية في القاهرة، فاننا نود ان نوضح باننا لم نخرج عن اطار المبادئ التي امنا بها، فكنا حلقة الوصل للتقريب بين البلدين (مصر وايران) عبر البرنامج الاسبوعي "من القاهرة"، كما لم نقتصر في تغطيتنا السياسية على طرف دون اخر، حيث استضافت القناة على مدى السنوات السابقة العشرات من الشخصيات الثقافية والدينية والسياسية من الحزب الحاكم او التيارات الاخرى في مصر.

اضف الى ذلك فان المواد التي ترسل من مكتب قناة العالم الاخبارية في القاهرة كانت كلها تخضع لرقابة المؤسسات المصرية ذات الصلة وبالتالي فان كل ما قيل عن مساعدة القناة في توفير مواد استخدمت في الفيلم الوثائقي "اعدام فرعون" لا اساس له من الصحة ولا علاقة للقناة بالجهة التي انتجت الفيلم المذكور لا من قريب ولا من بعيد.

كما ان مسؤول مكتب قناة العالم الاخبارية في القاهرة ادان هذا الفيلم في اكثر من فضائية وفي عدد من الصحف العربية، ولا يقبل المكتب الاساءة الى اي مسؤول او رمز مصري، وهذه هي تعليمات ادارة القناة ايضا.

العالم/
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: