رمز الخبر: ۵۲۴۲
وتباحث الجانبان ايضا المواقف الرسمية لحكومتي الجمهورية الاسلامية الايرانية وبريطانيا حيال الاوضاع والتطورات الجارية في المنطقة ومنها في العراق وافغانستان ومستقبل هاذين البلدين.
أكد مساعد وزير الخارجية البريطاني خلال لقائه الثلاثاء مع نظيره الايراني في طهران على دور الجمهورية الاسلامية الايرانية المؤثر على الساحتين العراقية والافغانية داعيا طهران لأداء دور أكثر فاعلية.

وأفاد مراسل وكالة مهر للانباء ان مساعد وزير الخارجية للشؤون الاوروبية مهدي صفري التقى أمس الثلاثاء في طهران مع مساعد وزير الخارجية البريطاني بيتر ريكت وتباحثة معه المواضيع التي تهم البلدين في مجالات العلاقات الثنائية وقضايا المنطقة والعالم.

وتناول الجانبان في لقاءهما مسار العلاقات الثنائية وكيفية تقريب وجهات نظر البلدين في المواضيع ذات الاهتمام المشترك وقلق الجمهورية الاسلامية الايرانية بشأن الدور البريطاني غير البناء في مجال تنمية العلاقات والبحث عن آلية عمل مؤثرة ومتبادلة من اجل تحسين العلاقات والإسراع في تسوية مشكلة نصرالله تاجيك (الدبلوماسي الايراني) المعتقل في بريطانيا والتأكيد على ضرورة إمتناع بريطانيا عن تسليمه الى امريكا.

وتباحث الجانبان ايضا المواقف الرسمية لحكومتي الجمهورية الاسلامية الايرانية وبريطانيا حيال الاوضاع والتطورات الجارية في المنطقة ومنها في العراق وافغانستان ومستقبل هاذين البلدين.

واستعرض صفوي في هذا اللقاء مواقف الجمهورية الاسلامية الايرانية الصريحة والشفافة في مجال التقنية النووية, معربا عن أمله بأن يتم تمهيد الأرضية للتعاون التقني بين بريطانيا وايران عبر التوصل الى تفاهم في هذا الشأن.
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: