رمز الخبر: ۵۲۵۵
واشار غينغ الى ان الانروا ستقوم بتقديم مساعدات بقيمة 6 ملايين ونصف مليون دولار لتمكين اهالي القطاع من تجاوز الظروف الصعبة التي يمرون بها، موضحا ان المساعدات ستشمل 93 الف فلسطيني يعيشون اوضاعا صعبة جدا، ودعا الكيان الاسرائيلي الى فتح المعابر لانهاء الحصار.
وصف جون غينغ مدير وكالة غوث وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين التابعة للامم المتحدة (اونروا) الاربعاء، الوضع في قطاع غزة بانه لا يحتمل.

وقال غينغ في مؤتمر صحافي عقده في احد مراکز التموين التابعة للوکالة في شرق غزة:"الاونروا تحاول اليوم الرد على متطلبات الناس في غزة، حيث ان الوضع الانساني معقد جدا ومتدهور، والحصار لايزال مستمرا والاوضاع متدهورة".

واشار غينغ الى ان الانروا ستقوم بتقديم مساعدات بقيمة 6 ملايين ونصف مليون دولار لتمكين اهالي القطاع من تجاوز الظروف الصعبة التي يمرون بها، موضحا ان المساعدات ستشمل 93 الف فلسطيني يعيشون اوضاعا صعبة جدا، ودعا الكيان الاسرائيلي الى فتح المعابر لانهاء الحصار.

واضاف هذا المسؤول في الاونروا:"نحن نناضل من اجل مساعدة الناس، ولكننا بحاجة الى ان تفتح المعابر حتى يستطيع الناس العاديون ان يشعروا بمنافع" التهدئة.

واكد غينغ، انه بعد "مرور شهر على التهدئة لم يلاحظ الناس العاديون بعد في قطاع غزة اي منافع على الاطلاق، رغم ان المساعدات التي دخلت الى قطاع غزة هذا الاسبوع اكثر من التي دخلت الاسبوع الماضي".

وتابع غينغ،"ان الحل الوحيد لاوضاع الناس في غزة هو فتح المعابر واذا تم سيتوقف الانهيار".

وقال غينغ:"لا يخفى على احد الدور المهم والاساسي لمعبر رفح بالنسبة لسكان قطاع غزة، لذلك لا بد من فتحه حتى يتمكن الطلبة والمرضى والعمال من السفر".

في غضون ذلك تظاهر عدد من الطلبة الفلسطينيين، داعين المنظمات الدولية الى ممارسة الضغط على الكيان الاسرائيلي لفتح المعابر.

العالم/
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: