رمز الخبر: ۵۲۵۷
و أحد الممارسات التي قامت بها هذه الزمرة الاجرامية في العراق حتي الآن هي شراء مبني لاستخدامه مقرا للحزب الجديد في منطقة الكرادة الشرقية .
لجأت زمرة المنافقين الارهابية الي تأسيس حزب جديد في العراق و ذلك من اجل استمرار تواجدها في هذا البلد حيث عمدت الي اساليب بينها قبول العاهرات لاستيعاب الشبان العراقيين .

و افاد مراسل القسم السياسي بوكالة انباء فارس أن هذه الزمرة التي تري أنها تواجه مستقبلا مجهولا و خطيرا في العراق بعد الاطاحة بنظام الدكتاتور السابق المقبور صدام ، لجأت الي تشكيل حزب جديد عبر تعاون البعثيين حيث تقدم مبالغ باهظة للغاية لاستقبال اعضاء جدد في هذا الحزب .

و أحد الممارسات التي قامت بها هذه الزمرة الاجرامية في العراق حتي الآن هي شراء مبني لاستخدامه مقرا للحزب الجديد في منطقة الكرادة الشرقية .

و بادرت هذه الزمرة الاجرامية علي تشجيع العاهرات للالتحاق بالحزب المذكور لتحريض الشبان العراقيين علي الانتماء للحزب الجديد الذي يضمن مصالح المنافقين و البعثيين المعارضين للجمهورية الاسلامية الايرانية في العراق .

و تحاول زمرة المنافقين و لغرض خداع العراقيين ، اختيار اسم لهذا الحزب الذي يتم تأسيسه بإسم عراقي الا انه تحت تصرف المنافقين من خلف الكواليس .
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: