رمز الخبر: ۵۲۷۵
وحول استمرار تعاون ايران مع الوكالة الذرية , قال سلطانيه "نحن سنواصل تعاوننا مع الوكالة الدولية للطاقة الذرية في اطار الضوابط القانونية ".
انتقد مندوب ايران لدى الوكالة الدولية للطاقة الذرية علي اصغر سلطانيه طريقة عمل تحقيقات الوكالة الدولية للطاقة الذرية, مؤكدا استمرار تعاون الجمهورية الاسلامية الايرانية مع الوكالة الدولية.

وأفاد مراسل وكالة مهر للأنباء ان سلطانيه اشار الى لقاء یوم الخميس بين رئيس منظمة الطاقة الذرية الايرانية رضا آقازاده ومدير عام الوكالة الدولية للطاقة الذرية محمد البرادعي, قائلا "ان ايران تريد توسيع تعاونها مع الوكالة الدولية للطاقة الذرية الا ان على هذه الوكالة أن لا تتحول الى أداة طيعة بيد مجلس الأمن الدولي".

وحول استمرار تعاون ايران مع الوكالة الذرية , قال سلطانيه "نحن سنواصل تعاوننا مع الوكالة الدولية للطاقة الذرية في اطار الضوابط القانونية ".

وأنتقد سلطانيه طريقة عمل تحقيقات الوكالة الدولية للطاقة الذرية في ايران, مبينا ان أسئلة مفتشي الوكالة الذرية معدة سلفا من قبل امريكا وهي خارج نطاق مسؤوليات هذه المنظمة الدولية.
واعتبر سلطانيه ان الوكالة الدولية للطاقة الذرية لا تمثل مرصدا لمجلس الأمن الدولي, موضحا ان مسؤولية الوكالة تتمثل في إجراء عمليات التفتيش الفنية حول البرامج النووية في العالم.

وكان رئيس منظمة الطاقة الذرية الايرانية قد اعلن یوم الخميس بعد محادثات اجراها مع مدير عام الوكالة الدولية للطاقة الذرية محمد البرادعي, ان المفاوضات النووية بين طهران والغرب قد تؤدي الى حل الكثير من المشاكل مثل مشكلتي العراق ولبنان.
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: