رمز الخبر: ۵۲۹۲
و حاول هذا المسؤول الصهيوني ان يقلل من وقع رد ايراني علي عدوان صهيوني و زعم أن أي ضربة عسكرية إيرانية لإسرائيل لن يكون لها إلا وقع ضئيل باعتبار إسرائيل ستكون قادرة على اعتراض معظم الصواريخ الإيرانية .
حذر الرئيس السابق لجهاز الموساد الصهيوني افراييم هاليفي لمجلة «التايم» الأمريكية من إن ضربة عسكرية لإيران ستؤثر على إسرائيل لـ 100 سنة مقبلة .

و افادت وكالة انباء فارس بأن هاليفي الذي يدير مركز الدراسات الستراتيجية في الجامعة العبرية اعلن ذلك و اضاف بأن علي اسرائيل أن لا تفكر في ذلك جدياً إلا كخيار أخير .

و حاول هذا المسؤول الصهيوني ان يقلل من وقع رد ايراني علي عدوان صهيوني و زعم أن أي ضربة عسكرية إيرانية لإسرائيل لن يكون لها إلا وقع ضئيل باعتبار إسرائيل ستكون قادرة على اعتراض معظم الصواريخ الإيرانية .

و نقلت المجلة عن مصادر استخباراتية لم تحددها أن إطلاق صواريخ إسرائيلية طويلة المدى على أهداف إيرانية سرية ليس مضمون النتائج ويحمل مخاطر قد تفوق جدواها .

في السياق نفسه نقلت «التايم» عن مسؤول سابق رفيع المستوى في الموساد ترجيحه أن لا تهاجم إسرائيل إيران قبل الانتخابات الأمريكية المقرر إجراؤها في تشرين الثاني المقبل ، خشية تقويض فرص المرشح الجمهوري جون ماكين .

و اضاف هذا المسؤول الذي خدم في عهد رئيس الحكومة الحالي ايهود اولمرت ، أن إيران نجحت في تقديم نفسها على أنها قوة إقليمية جبارة ترعب المنطقة ، متابعا أن أي زعيم إسرائيلي لا يريد أن يتحمل اللوم في تدمير فرص المرشح الجمهوري .

و أشارت مصادر أخرى للمجلة الى أن المجال سيكون مفتوحا أمام إسرائيل لمهاجمة إيران ، في الفترة بين تشرين الثاني و أداء القسم للرئيس الأمريكي المقبل في كانون الثاني المقبل .
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: