رمز الخبر: ۵۳۲۲
رحب شيخ الأزهر بإجراء لقاءات للتقريب بين المذاهب الاسلامية و قال، أن الأزهر على استعداد للمساهمة في جميع جهود التقريب بين السنة والشيعة في العراق.
عصر ايران - رحب شيخ الأزهر الدكتور محمد سيد طنطاوي بإجراء لقاءات للتقريب بين المذاهب الاسلامية ، وذلك خلال استقباله وفدا عراقيا برئاسة السيد عمار الحكيم نائب رئيس المجلس الاسلامي الاعلى العراقي.

وافادت وكالة انباء "فارس" بأن طنطاوي قال خلال لقائه نجل عبد العزيز الحكيم ، أن الأزهر على استعداد للمساهمة في جميع جهود التقريب بين السنة والشيعة في العراق.

وقال طنطاوي: "نرحب بكل ما يخدم الأمة و الحق و الفضائل ، كما أن الأزهر يكنّ للنجف ، و الأشراف في العراق كل احترام وتقدير" .

وأضاف : "إن شعب العراق ، سنة و شيعة ، لا يختلفون في أصل العبادة لله الواحد ، فلا اختلاف بينهم في الأركان و الواجبات ، ومن ثم عليهم أن يبذلوا جهدهم من أجل التعاون بما يولد بينهم المحبة والثقة والأخوة" .

يشار الى أن الوفد العراقي الذي رافقه سفير العراق بالقاهرة ، طلب خلال اللقاء إرساء التعاون بين الأزهر و المؤسسات الشيعية في النجف الاشرف من أجل التقريب بين المذاهب.
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: