رمز الخبر: ۵۳۳۳
ولفت الي ان اجتماع جنيف "بين ايران وبلدان مجموعه ‪ ۱+۵‬حول الملف النووي" لم يطرح فيه‌اي انذار ولم نستنتج ذلك .
اكد رئيس الجمهوريه محمود احمدي نجاد الاثنين ان الظروف العالميه الراهنه لاتحتمل توجيه انذار لبلد صغير سكانه لايتجاوزون سوي عده ملايين فضلا عن توجيه انذار للشعب الايراني العظيم .

واضاف محمود احمدي نجاد في تصريحات ادلي بها لمراسل قناه ان بي‌سي التلفزيونيه الاميركيه ،اضاف ان‌اي خطوه يجب ان تحمل اساسا قانونيا وحقوقيا .

ولفت الي ان اجتماع جنيف "بين ايران وبلدان مجموعه ‪ ۱+۵‬حول الملف النووي" لم يطرح فيه‌اي انذار ولم نستنتج ذلك .

واعتبر هذه المفاوضات خطوه الي الامام و"ينبغي القيام بخطوات اخري" .

كما اعتبر رئيس الجمهوريه حضور مندوب اميركي في مفاوضات جنيف بانه قضيه ايجابيه بشرط ان يستمر ذلك وفق اجواء عقلانيه وعادله .

وردا علي سوال حول بعض المشاكل الاقتصاديه في ايران قال مخاطبا مراسل القناه ،لاتشعر بالهواجس ازاء الشعب الايراني فان هذا الشعب يستطيع حل مشاكله الداخليه بنفسه .

واردف ،ان توجيه مثل هذا السوال يوازي التساول عن اسباب وجود اكثر من ‪ ۳‬ملايين نسمه في المعتقلات الاميركيه او لماذا مايزال المتبقون من اعصار كاترينا مشردين واسباب معيشه اكثر من ‪ ۴۰‬مليون اميركي بلاماوي ؟ اذ ان هذه القضايا تخص الشان الداخلي في اميركا .

وتابع :لو تقدم احدما للتفاوض مع الشعب الايراني علي اساس الصدق ووفق القانون والعدل فانه سيلاقي الترحيب من قبل هذا الشعب ولكن لو تحدث مع الشعب الايراني علي اساس لغه التهديد فان الرد التاريخي لهذا الشعب عليه واضح تماما .

وردا علي سوال يزعم بان لو قبلت طهران الشرط المسبق للتفاوض "تعليق تخصيب اليورانيوم" فان الشعب الايراني سيحقق السعاده قال ان الشعب الايراني قد نال السعاده ويحقق المزيد منها باستمرار .

وتساء‌ل :لماذا يتصور البعض ان طريقه حياتهم هي الافضل ؟ ان‌اي شعب يعيش علي طريقته الخاصه ،ولو نظرنا وفق المصالح الاميركيه الي هذا الموضوع فان السوال هو هل ان الساسه في هذا البلد حققوا نتائج خلال توجهاتهم في ‪۵۰‬ عاما مضت ازاء الجمهوريه الاسلاميه الايرانيه ؟
واردف ،ان اسوا المحللين نظره يقولون بان اميركا هي التي تضررت جراء هذه التوجهات التي اتخذتها ازاء ايران .

واوضح ان حياه الانسان فيها قضايا اهم مقارنه بشوونه الماديه مثل الحفاظ علي العزه والكرامه .

ولفت الي ان ايران اكدت حصول تغييرات من خلال مشاركتها في اجتماع جنيف الاخير ورحبت بمشاركه مندوب اميركا فيه "ولو استمروا في هذه العمليه فان المستقبل القريب سيشهد تغييرا في الظروف بيد ان من مستلزمات التغيير هو اعتراف اميركا واحترامها لحقوق الشعب الايراني والقوانين والظروف بصوره رسميه وليس ذلك عملا شاقا "ولو توصل الساسه الاميركان الي نتيجه ضروره تغيير سياساتهم فان من الضروري ان يعلنوا عن ذلك ويتخذوا سياسات ايجابيه ".

واعتبر مثل هذه السياسه تصب في مصلحه الحكومه الاميركيه وكافه الشعوب وان الشعب الايراني سيبدي ترحيبه بها .

وردا علي سوال حول القيمه المناسبه للنفط قال ان هذا الموضوع ينبغي تحليله وفق ظروف اقتصاديه ويجب ان تكون الاسواق حره بصوره حقيقيه وحصول تنافس بين السلع وفق ظروف عادله .

ووصف الظروف الراهنه التي تسود الاسواق بانها مختلقه والاسعار ليست حقيقيه لان بعض القوي صعدت الاسعار بصوره تصنعيه وان اسعار النفط اليوم هي ليست نتيجه لتنافس حر في الاسواق .

وحول المستقبل في العراق قال ،وفق نظره بعيده الامد سيتمكن الشعب العراقي من معالجه مشاكله بنفسه ولكن وفق نظره قصيره الامد فان الظروف مرتبطه بتصرفات اميركا في هذا البلد ولو اتخذ الساسه الاميركان اسلوبا عقلانيا وانسانيا فان الظروف في العراق ستتحسن شيئا ما ولكن لو توجهوا صوب فرض ارادتهم فان التجارب التاريخيه اكدت ان الشعب العراقي يقاوم ولن يتحمل الظلم من احد .

وتابع :في مثل هذه الحاله ربما سيتحمل الشعب العراقي خسائر ولكنه سيحقق النصر في النهايه بل ان الخسائر الرئيسه ستكون من نصيب الذين لايحترمون هذا الشعب .

واضاف ان حقوق واستقلال الشعوب لايمكن التعامل بها والجميع يستطيع العيش في اجواء عادله ومثاليه لكي يحقق مصالحه وليس بالضروره ان يتضرر احدما وفي مثل هذه الظروف فان السلام والامن المستقر سيسود الجميع .

وردا علي سوال حول مزاعم احتمال اختفاء مامور سابق ل"اف بي‌آي" في ايران قال ان هذه المزاعم طرحتها وسائل الاعلام وقد زارت عائلته ايران وحصلت علي الردود وليس هناك‌اي سبب يدعو لان يواجه شخص ما دخل ايران بصوره رسميه المشاكل .

ولفت الي وجود تحليل بان هذا الشخص هو بتصرف ال"اف بي‌آي" ذاته .

وردا علي سوال حول موافقته ازاء فتح مكتب لرعايه المصالح الاميركيه في طهران قال ان هناك مكتبا في ايران بهذا الصدد حيث ان السفاره السويسريه في طهران هي التي تقوم بهذه المهمه "ومن الطبيعي اننا نرحب باي خطوه تودي الي تطوير العلاقات بين شعبي البلدين ".

وردا علي سوال حول من الذي بيده القوه الحقيقيه في ايران قال ان عمليه صنع القرار في ايران واضحه تماما وبالنظر الي الدستور والمسووليات والصلاحيات القانونيه فان‌اي مسوول يتخذ قراراته من موقع مسوولياته ومهامه القانونيه.

وعما اذا كانت ايران تريد حيازه اسلحه نوويه نفي رئيس الجمهوريه هذا التوجه اساسا "لان مثل هذه الاسلحه لاتاثير لها علي العلاقات السياسيه".

واردف ،ان الكيان الصهيوني لديه مئات الرووس النوويه لكنه لم يستطع تحقيق النصر في لبنان .

وتساء‌ل : هل استطاعت هذه الاسلحه اعاقه سقوط الاتحاد السوفيتي السابق وهل استطاعت تحقيق النصر لاميركا في العراق وافغانستان ؟
واوضح ،ان القنبله الذريه تعود علي القرن المنصرم وقد دخل العالم قرنا جديدا بيد ان هناك تحركات سيئه من قبل بعض القوي تقوم علي وضع التساوي بين الطاقه والقنبله النوويه وتقديم هذه المعادله الي المجتمع البشري بيد ان الطاقه النوويه السلميه جيده ومفيده للغايه ونظيفه وينبغي لجميع الشعوب الاستفاده منها .

ووصف احمدي نجاد القنبله الذريه بانها سيئه للغايه ولاينبغي لاي بلد حيازتها وان الذين يزعمون بان القنبله الذريه سيئه ينبغي لهم القضاء علي ترساناتهم النوويه قبل كل شي‌ء ومن ثم تقديم الطاقه النوويه السلميه الي شعوب العالم .


ارنا /
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: