رمز الخبر: ۵۴۲۸
اكد الامين العام للجامعه العربيه عمرو موسي ان ايا من تقارير الوكاله الدوليه للطاقه الذريه لم توكد الطبيعه العسكريه للبرنامج النووي الايراني لذلك فانه يجب القول بان البرنامج النووي الايراني هو ذو طبيعه سلميه بالكامل ولا يشكل تهديدا باي وجه من الوجوه.

وقال عمرو موسي لمراسل ارنا علي هامش الموتمر الوزاري لحركه عدم الانحياز الذي عقد في طهران ان النشاط النووي السلمي لا يشكل تهديدا وهو حق لجميع الدول.

وحول الخيار المناسب لتسويه الموضوع النووي الايراني قال الامين العام للجامعه العربيه ان هذا الموضوع يمكن حله عن طريق الحوار والطرق الدبلوماسيه فقط وان جميع الخيارات السياسيه يجب ان تكون مطروحه علي الطاوله.

واعتبر ان الكيان الصهيوني يشكل اكبر عقبه علي طريق تحقيق السلام والاستقرار في المنطقه.

وشدد في جانب اخر علي ضروره توسيع العلاقات بين الجمهوريه الاسلاميه الايرانيه والجامعه العربيه.

ارنا/
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: