رمز الخبر: ۵۴۳۷
حذر سفير ومندوب الجمهوريه الاسلاميه الايرانيه لدي الوكاله الدوليه للطاقه الذريه علي اصغر سلطانيه اليوم الجمعه من اعتماد المعايير المزدوجه في مجلس حكام الوكاله واثره علي امن المنطقه والعالم.

وقال سلطانيه في كلمه القاها امام الاجتماع الطاري لمجلس الحكام حول اتفاقيه الهند مع الوكاله ان اتفاقيه كهذه تثير تساولات حول مصير معاهده حظر الانتشار النووي (ان ابي تي).

واعرب عن قلق ايران من ازدواجيه المعايير المتبعه في اجتماعات مجلس الحكام لاسيما من قبل اميركا قائلا ان تصرف كهذا يشكل السبب لتعريض مصداقيه وشموليه ان بي‌تي للخطر.

واضاف سلطانيه ان الاجراء‌ات الامريكيه في هذا المجال تمهد لاسرائيل لمواصله نشاطاتها النوويه العسكريه وامتناعها عن الانضمام الي ان بي‌تي وان الصمت في مجلس الحكام والتقليل من اهميه الموضوع من جانب بعض الدول يندرج في هذا المضمار.

وتابع انه في المقابل فانه يتم حرمان الدول الاعضاء في معاهده حظر الانتشار النووي من الحصول الي المواد والتكنولوجيا النوويه السلميه .

وقال في الختام ان المتوقع من الدول الاعضاء التي تناقش اتفاقيه الامان الشامله حول الهند ان تاخذ في الوقت ذاته بنظر الاعتبار تبعات وتداعيات هكذا قرار علي معاهده ان بي‌تي وامن المنطقه والعالم.

ارنا/
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: