رمز الخبر: ۵۵۳۰
اكدت مجلة " يس " الاميركية معارضة الشعب الاميركي لفرض حظر جديد ضد الجمهورية الاسلامية الايرانية عبر تحشيد مختلف شرائحه وذلك لأن ذلك يؤدي في النهاية الي الحرب .
و نقلت وكالة انباء عن هذه المجلة التي اعلنت ذلك في معرض اشارتها الي دراسة الكونغرس الاميركي قرار فرض المزيد من الحظر ضد الجمهورية الاسلامية الايرانية .
و اكدت " يس " أن الكونغرس اعلن دعمه للقرار 362 ضد ايران قبل اسبوعين الذي من شأنه أن يؤدي الي الدخول في حرب ضد هذا البلد في نهاية المطاف .
و يؤكد القرار المذكور علي حظر صادرات المشتقات النفطية التي تتم تصفيتها والتفتيش الدقيق لجميع الاشخاص والسفن والطائرات والقطارات وأية شحنة تدخل ايران أو تخرج منها .
و قالت المجلة الاميركية " ان عددا كبيرا حشدوا من طاقاتهم اليوم للحيلولة دون التصويت علي القرار 362 ضد ايران " .
و تابعت تقول " ان ثلاثة من المسؤولين المتقاعدين في وزارة الدفاع الاميركية البنتاغون اكدوا في رسالة لهم أن تنفيذ هذه الخطة يتطلب فرض المحاصرة الذي يضفي شرعية علي الحرب في النهاية "‌.
و بدوره اكد " روبرت وكسلر " عضو الحزب الجمهوري في الكونغرس الاميركي أنه سيبذل جهوده لإيجاد تغييرات علي القرار المذكور قبل طرحه علي لجنة الشؤون الخارجية .
و اكد " بارني فرانك " أحد اعضاء الكونغرس الذي يعتبر من المؤيدين لفرض الحظر ضد الجمهورية الاسلامية الايرانية أنه سيعلن للمناصرين لهذا القرار أنه ينوي تغيير وجهة نظره في هذا المجال .
/ نهاية الخبر/
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: