رمز الخبر: ۵۵۶۴
تم انزال الحكم العادل بحق اثنين من عناصر مجموعة الارهابي عبد المالك ريغي وتم اعدامهما بمدينة زاهدان مركز محافظة سيستان وبلوجستان بسبب جرائمهما التي ارتكباها ضد المواطنين العزل فيها.
و افادت وكالة انباء فارس نقلا عن العلاقات العامة لعدلية محافظة سيستان وبلوجستان أن حكم الاعدام تم بحق هذين المجرمين وهما عبد الناصر طاهري صدر ويعقوب مهر نهاد بإعتبارهما مفسدين في الارض يوم امس الاثنين .
و اكد "ابراهيم حميدي " في بيان اصدره اليوم الثلاثاء أن المتهم الاول كان يعمل في هذه المجموعة الارهابية بإسم مستعار " بنيامين " حيث أشرف علي عملية اختطاف احد المواطنين بمدينة زاهدان ونقله الي باكستان وقتله .
و شدد حميدي في هذا البيان علي ان المتهم الثاني كان يحمل اسم مستعار " امير صلاح الدين " وبادر الي تأسيس تنظيم اطلق عليه اسم " الجهاد " في عام 2006 وعمد الي تضليل عدد من الشبان البلوج
وشارك في اغتيال واختطاف الاشخاص في داخل البلد وتم القاء القبض عليه مع عناصره .
/ نهاية الخبر/
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: