رمز الخبر: ۵۶۲۲
من المقرر ان تزداد عدد القاطرات في خطوط السكك الحديديه الايرانيه الي ‪ ۸۰۰‬قاطره حتي نهايه البرنامج الرابع للتنميه حيث يصل هذا العدد حاليا الي ‪ ۴۰۰‬قاطره.

و مع تنفيذ مشروع التنميه من جانب الحكومه تحتاج البلاد الي ‪ ۱۰۰۰‬قاطره علي الاقل في خطوط السكك الحديديه خلال الاعوام الخمسه المقبله .

ويعتبر شراء ‪ ۱۵‬جهاز "ترن وست" ‪ ۲۰‬جهاز "ريل باس" و ‪ ۷۰‬قاطره كهربائيه و ‪ ۱۵۰‬قاطره لحمل الركاب و تحديث القاطرات الموجوده من المشاريع التي وضعت قيد التنفيذ.

وفي هذا الاطار يحظي اتفاق لشراء ‪ ۱۵۰‬قاطره لحمل الركاب من شركه زيمنس الالمانيه بالتعاون مع شركه "مبنا" لصناعه السكك الحديديه الايرانيه اهميه بالغه.

وسيودي تنفيذ هذا المشروع الي زياده في عدد القاطرات بنسبه ‪ ۵۰‬بالمئه وزياده في حجم نقل الركاب بنسبه ‪ ۱۰۰‬بالمئه.

ووفقا للاتفاق ، كان من المقرر شراء ‪ ۲۰۰‬قاطره من الجانب الالماني لكنه بسبب مضي الوقت وارتفاع سعر القاطرات انخفض عددها الي ‪ ۱۵۰‬قاطره.

وحول توقيت هذا المشروع وكيفيه استلام القاطرات يقول مدير عام شركه سكك الحديد حسن زياري : من المقرر ان تسلم اول القاطرات من جانب شركه زيمنس بعد مضي ‪ ۳۰‬شهرا من انعقاد الاتفاق.

ويضيف: في بدايه العام الحالي دفعنا ‪ ۲۵‬بالمئه من سعر القاطرات (‪۱۲۰‬ مليون يورو) الي زيمنس و وفقا للاتفاق ستدخل ‪ ۳۰‬قاطره جاهزه الي البلاد ليتم بعدها تدشين خط لانتاج ‪ ۱۲۰‬قاطره اخري داخل البلاد.

وعلي هذا الاساس ستنتقل تقنيه هذه الصناعه خلال السنوات ال‪ ۱۰‬المقبله الي البلاد .

واكد مدير عام سكك الحديد بان مده الاتفاق تصل الي ‪ ۶/۵‬عاما وقال : ان توقيت استلام اولي القاطرات المحليه الصنع يصل الي ‪ ۴۰‬شهرا بعد تنفيذ الاتفاق .

وتصل سرعه هذه القاطرات الي ‪ ۲۰۰‬كيلومترا في الساعه وتتمتع بنظام ديزل الكتريك مع محركين يتم من خلالها التحكم في كميه استهلاك الوقود بشكل آلي الامر الذي يودي الي انخفاض كبير في استهلاك الوقود .

و من خلال تنفيذ مثل هذه المشاريع التي يتم من خلالها نقل التكنولوجيا الي البلاد تتوفر الارضيه اللازمه لتحويل هذه الصناعه الي صناعه محليه .

ارنا/
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: