رمز الخبر: ۵۶۲۴
أحيا عشرات الآلاف من اليابانيين في مراسم خاصة اقيمت بمدينة هيروشيما اليابانية اليوم الأربعاء ذكري ضحايا أول هجوم نووي في العالم شنته اميركا قبل 63 عاما.
و افادت وكالة انباء فارس نقلا عن وكالة رويترز أن جرس الساعة الثامنة والربع صباحا بالتوقيت المحلي قرع وهو نفس توقيت اسقاط القنبلة النووية على المدينة مما أسفر عن مقتل عشرات الآلاف على الفور ومرض كثيرين لاحقا من جراء تعرضهم للاشعاع .
و قال رئيس البلدية تاداتوشي أكيبا في كلمة ألقاها في متنزه السلام التذكاري بحضور سفير الصين التي تملك أسلحة نووية وكذلك رئيس الوزراء الياباني ياسو فوكودا وأشخاص كبار في السن ممن نجوا من القنبلة النووية "نحن الذين نسعى للقضاء على الأسلحة النووية نمثل الأغلبية" .
و أضاف "صوتت العام الماضي 170 دولة لصالح قرار الأمم المتحدة الذي طرحته اليابان ويدعو للقضاء على الأسلحة النووية . ثلاث دول فقط بينها الولايات المتحدة عارضت هذا القرار" .
و تعهد رئيس بلدية هيروشيما أيضا ببذل مزيد من الجهد لمساعدة الناجين الذين ما زالوا يعانون من آثار جسدية وذهنية بعد الهجوم الذي شنته الولايات المتحدة عام 1945 في الأيام الأخيرة من الحرب العالمية الثانية والذي تلاه بعد أيام هجوم نووي آخر على مدينة ناجازاكي بجنوب اليابان .
و متوسط أعمار الناجين يزيد عن 75 عاما وقال أكيبا إنه سيجري مسحا للضرر النفسي الذي تعرضوا له .
و لم تختلف مشاعر فوكودا عن أكيبا إذ قال إنه يود أن يكون له السبق في حملة ضد الأسلحة النووية وأن يحاول مساعدة أكبر عدد ممكن ممن يعانون من حالات صحية سيئة بعد تعرضهم للاشعاع .
و قالت أم كانت تحضر المراسم لهيئة الإذاعة والتلفزيون اليابانية (إن.اتش. كيه) "يجب ألا تتكرر مثل هذه الأحداث الحزينة يجب أن نمرر هذه الرسالة لجيل أبنائنا" .
/ نهاية الخبر / .
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: