رمز الخبر: ۵۶۲۸
أكد «عوفير جندلمان»، المتحدث باسم الخارجية الصهيونية أن كيانه لن يسمح بمرور «سفينة الحرية" لكسر الحصار، إلى قطاع غزة عبر البحر قادمة من قبرص .
و افاد مراسل وكالة انباء فارس في غزة أن جندلمان قال ذلك بداعي ان اتفاقيات أوسلو وكل القوانين الدولية تمنع مرور سفن غير مرغوب بالدخول فيها الى سطيرة الاحتلال الا باذنه .
و من جانبه، قال جمال الخصري رئيس اللجنة الشعبية لمقاومة الحصار في تصريح صحفي على أن مرور السفينة عبر المياه الإقليمية حق للفلسطينيين، ولا يحق لأحد أن يمنع مرور سفينة سلمية تأتي ضمن المقاومة المدنية .
و اعتبر الخضري، أن هذا التضامن الدولي يعطي مزيداً من الأمل لدى الشعب الفلسطيني بأن هناك تطور نوعي متصاعد في مواجهة الحصار، يأتي من جنسيات مختلفة يعيشوا في أكثر من عشرين دولة .
و أكد أن الممارسات الصهيونية مخالفة للقوانين الدولية خاصة اتفاقية جنيف الرابعة التي كفلت حماية المدنين في زمن الحرب، لكن الكيان الغاصب يستهدف المدنين بحصار غير قانوني ولا إنساني .
و أضاف الخضري "يجب على العالم العمل لإلزام الكيان المحتل بفتح المعابر وإتاحة الفرصة لتوجه العمال إلى المصانع والسماح بحرية التنقل سواء للعلاج أو التعليم أو العمل وعلاج المرضى" .
/ نهاية الخبر / .
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: