رمز الخبر: ۵۶۵۵
اشاد الرئيس اللبناني ميشال سليمان اليوم الاربعاء بالمساعي التي تبذلها الجمهوريه الاسلاميه الايرانيه في بلاده علي الاصعده السياسيه واعاده الاعمار.

وادلي سليمان بهذه التصريحات خلال استقباله السفير الايراني لدي بلاده محمد رضا شيباني والقائم بالاعمال مجتبي فردوسي بور والملحق العسكري الايراني العميد جلال مهربان ورئيس اللجنه الايرانيه للمساعده في اعاده اعمار لبنان حسام خوشنويس.

واضاف الرئيس اللبناني خلال هذا اللقاء، ان الجمهوريه الاسلاميه الايرانيه اكدت بهذه الجهود والمشاركه الناشطه في دعم الحل السياسي لازمه لبنان بانها تقف باستمرار الي جانب الشعب والمسوولين اللبنانيين ولم تبخل باي جهود في مساعده لبنان .

واعرب سليمان عن استعداد بلاده لتعزيز التعاون المشترك بين طهران وبيروت علي كافه الاصعده .

وعقب هذا اللقاء اعلن السفير الايراني بانه قدم رساله رئيس الجمهوريه محمود احمدي نجاد لنظيره اللبناني سليمان الذي اشار الي الدعوه التي وجهها نظيره الايراني احمدي نجاد لزياره طهران حيث اعرب عن امله بان يلبي هذه الدعوه في فرصه مناسبه.

واضاف شيباني، تم خلال هذا اللقاء تقديم تقرير كامل وخطي عن نتائج الجهود التي بذلتها اللجنه الايرانيه في اعاده اعمار المناطق التي دمرتها حرب ال ‪ ۳۳‬يوما التي شنها الكيان الصهيوني ضد لبنان عام ‪. ۲۰۰۶‬
بدوره صرح رئيس اللجنه الايرانيه للمساعده في اعاده اعمار لبنان بان هذه اللجنه انجزت اكثر من ‪ ۴۰۰‬مشروعا اعماريا في مختلف المناطق في هذا البلد منذ نهايه الحرب في اب عام ‪. ۲۰۰۶‬
ولفت الي ان الجمهوريه الاسلاميه الايرانيه انجزت ‪ ۶۰۰‬مشروعا اعماريا بنسبه تزيد علي ‪ ۷۰‬بالمئه مثل بناء واعاده اعمار المراكز التعليميه والدينيه والطبيه والجسور وبناء المدن وشبكات الكهرباء والبني التحتيه الاخري.

واوضح ان هذه اللجنه انهت انشاء طرق بطول ‪ ۲۰۰‬كيلومتر من مجمل ‪۳۷۵‬ كيلومترا تقبلت انجازهااي ما نسبته ‪ ۵۵‬بالمئه.

والجمهوريه الاسلاميه الايرانيه من اوائل البلدان التي اوفدت مندوبين بعد ايام قلائل من الحرب المدمره التي شنها الكيان الصهيوني ضد لبنان واعربت عن استعدادها للمساعده في اعاده اعمار هذا البلد.

ارنا/
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: