رمز الخبر: ۵۶۶۳
اعتبر قائد الثوره الاسلاميه آيه الله‌العظمي السيد علي الخامنئي السبيل الوحيد لنجاه الامه الاسلاميه هو التمسك بالقرآن الكريم.

وقال سماحته لدي استقباله مساء الاربعاء جمعا من قراء وحفظه القرآن الكريم والحكام والمشاركين في الدوره الخامسه والعشرين لمسابقات القرآن الكريم في طهران، ان اقامه مثل هذه المسابقات امر موء‌ثر في توجيه المجتمع والامه الاسلاميه نحو فهم وتدبر القرآن الكريم والاستئناس به.

واعتبر قائد الثوره الاسلاميه تعرف المسلمين علي ثقافات وافكار الدول الاسلاميه احدي الفوائد الاخري لاقامه مسابقات القرآن الكريم واضاف، ان احد المخططات الجديه للاعداء هو خلق التفرقه في العالم الاسلامي والدول الاسلاميه لكي يتمكنوا من كسر شوكه المسلمين.

واوصي آيه الله‌العظمي الخامنئي المشاركين الاجانب في هذه المسابقات بان ينقلوا رساله الصداقه والمحبه من الشعب الايراني لمواطنيهم.

وفي مستهل اللقاء قدم حجه‌الاسلام والمسلمين "مصلحي" رئيس موسسه الاوقاف والشوون الخيريه وممثل الولي الفقيه فيها، تقريرا مقتضبا عن مسار اقامه مسابقات القرآن الكريم وتركيبه المشاركين فيها، ومن ثم تلا اثنان من المشاركين آيات من الذكر الحكيم.

ارنا/
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: