رمز الخبر: ۵۸۲۵
قال وزير الدفاع واسناد القوات المسلحه العميد مصطفي محمد نجار اليوم الثلاثاء في معرض اشارته الي محاولات الاعداء لاستخدام مبدا المفاجاه ان محاولات الاعداء في هذا الخصوص ستواجه بمفاجئات كبري من قبل القوات المسلحه الايرانيه.

واضاف العميد نجار وهو يتحدث في موتمر صحفي ان القوات المسلحه القويه ترصد كل شي وتراقب علي مدار الساعه جميع التحركات المحتمله.

واكد ان الجمهوريه الاسلاميه الايرانيه تعتبر قوه اقليميه ذات قدرات هائله قائلا ان المناورات الاخيره والتي تقام الواحده بعد الاخري هي من اجل الاحتفاظ بجهوزيه واقتدار القوات المسلحه وتظهر، القوه الدفاعيه الهائله لايران.

وقال في جانب اخر ان المهمه الرئيسيه لوزاره الدفاع تتمثل في تصميم وتصنيع المعدات والبرمجيات للقوات المسلحه موضحا انه في مجال المعدات فان من واجبنا تصنيع الادوات والتجهيزات بما يشمل الاسلحه الحديثه والمتطوره وان وزاره الدفاع تسعي لتصميم وتصنيع الاسلحه التي تحتاجها القوات المسلحه بما يتناسب مع التهديدات.

واكد ان نشاطات وزاره الدفاع نظمت علي اساس الاستراتيجيه الدفاعيه للجمهوريه الاسلاميه الايرانيه ومحورها الرئيسي احلال الامن عن طريق اقرار السلام والاستقرار والهدوء في مواجهه التهديدات.

وقال ان سياستنا تتمثل في تحقيق الاكتفاء الذاتي في مجال الاسلحه ولذلك فان احد محاورنا الاساسيه والرئيسيه يتمثل في توسيع وتعزيز الابحاث الدفاعيه في مجال الصناعات الحديثه.

واشار الي ان الجانب الاخر من نشاطات وزاره الدفاع هو العمل البرمجي الذي يسهم في ايجاد الردع البرمجي ويقع في اطاره العمل الدبلوماسي والدفاعي والاعلامي والتعاطي الموثر مع السلطات الثلاث في الداخل لدعم القوات المسلحه.

واكد ان وزاره الدفاع تمكنت من تسجيل نجاحات باهره.

وتطرق في جانب اخر من موتمره الصحفي الي اهم نشاطات الحكومه التاسعه مقارنه بالفتره المماثله من العام الماضي في المجال الدفاعي وقال ان نسبه مجمل البيع وتقديم الخدمات بلغت ‪ ۱۱۹‬بالمائه ، و ‪ ۱۲۸‬بالمائه في قطاع الانتاج العسكري، و ‪ ۴۳‬بالمائه في مجال المنتجات العسكريه، و ‪۲۱‬ بالمائه في مجال التصميم والتطوير و ‪ ۱۲۰‬بالمائه في مجال المشاريع البحثيه.

ارنا/
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: