رمز الخبر: ۵۸۳۵
طالب عضو المجلس الاعلي للثورة الثقافية محمود محمدي عراقي اليوم الثلاثاء مساعد رئيس الجمهورية اسفنديار رحيم مشائي بالاعتذار الي مسلمي العالم و الشعبين الفلسطيني و الايراني ، و ذلك لتصريحاته غير اللائقة و المجانبة لمباديء النظام الاسلامي .
و قال محمدي عراقي في حديث لوكالة انباء فارس "عندما ادلي مشائي في المرة الاولي بتصريحاته الفاضية كنا نتصور أن هناك خطأ في الكلام ، لكن عندما كررها ثانية ، فإنه لابد من أن تعالج و و تتخذ ضدها اجراءات صارمة" .
و اضاف قائلا : إن استخدام عبارة «الشعب الاسرائيلي» بدلا عن الشعب الفلسطيني خطأ صارخ ، حيث ان الدول و الشعوب الاسلامية حساسة جدا لهذا الموضوع و تكرارها من شأنها سيثير غضب الشعوب الاسلامية" ، مؤكدا "إن هذه القضية اثارت دهشة الاصدقاء و فرحة الاعداء" .
و اكد محمدي عراقي : "إن علي مشائي أن يعتذر الي الشعب الفلسطيني و جميع مسلمي العالم ، خاصة الشعب الايراني العظيم و ذلك بسبب تصريحاته الفاضية التي نالت من كرامتهم ، و الا سيكون هو المسؤول عن تبعاتها" .
و اشار محمدي عراقي الي رسالة وجهها الي الرئيس احمدي نجاد و اكد : "نظرا لمواقف رئيس الجمهورية الشفافة و الصارمة يشأن الكيان الصهيوني و حقوق الشب الفلسطيني ، طلبت من الرئيس أن يعالج هذا الموضوع بشكل مناسب و جدير" .
كما اشار الي ردود افعال الجامعيين و الحوزات العلمية لتصريحات مشائي قائلا : "لقد كانت لتصريحاته اصداء واسعة في الاوساط الدولية ،‌حيث طالب الكثير من الدول الاسلامية بتوضيحات حول هذه القضية" .
/ نهاية الخبر / .
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: