رمز الخبر: ۵۸۴۴
اعلن مقرر لجنه الامن القومي والسياسه الخارجيه في مجلس الشوري الاسلامي كاظم جلالي، عن حضور وزير الخارجيه منوجهر متكي ومسوولي وزاره الامن اليوم الثلاثاء اجتماع اللجنه.

واوضح جلالي ان وزير الخارجيه حضر الي اجتماع لجنه الامن القومي والسياسه الخارجيه بالمجلس لتقديم توضيحات حول سوال نائب اهالي ايلام بالمجلس بشان عدم اهتمام وزاره الخارجيه بمتابعه موضوع حصول ايران علي التعويضات جراء الخسائر التي لحقت بها خلال حرب سنوات الثماني التي فرضت من قبل النظام العراقي السابق وقال، ان النائب قنبري لم يقتنع بجواب وزير الخارجيه لذا قررت اللجنه احاله السوال الي مجلس الشوري الاسلامي للمزيد من مناقشته.

واضاف جلالي، ان وزير الخارجيه اجاب ايضا علي سوال احد اعضاء اللجنه بشان عدم تنفيذ الحكومه الباكستانيه قانون استرجاع المجرمين وباكستان اصبحت ملجا آمنا للعناصر المعاديه للثوره والاشرار وقال، ان متكي قدم تقريرا عن نشاطات وزاره الخارجيه بهذا الخصوص .

وقال جلالي، ان وزير الخارجيه اوضح ان موضوع الحدود الشرقيه للبلاد كان علي الدوام مدرجا علي جدول اعمال الوزاره ويبحث هذا الموضوع مع المسوولين الباكستانيين خلال كل لقاء .

وصرح، ان وزير الخارجيه اشار الي ان اجراء الحكومه الباكستانيه غير مبرر من جانب ايران التي اعلنت احتجاجها الصريح ازاء عدم اتخاذ الجانب الباكستاني موقفا حاسما بهذا الشان.

وصرح مقرر لجنه الامن القومي والسياسه الخارجيه في المجلس، ان اللجنه قررت استدعاء السفير الباكستاني الي المجلس وابلاغه احتجاج المجلس بعدم تصدي الحكومه الباكستانيه الحاسم للاشرار وقطاع الطرق علي الحدود مع البلدين.

ارنا/
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: