رمز الخبر: ۵۸۷۲
أكد عميد الأسرى المحررين سمير القنطار ان أبناء المقاومة في لبنان لن يقفوا مكتوفي الايدي إذا ما تعرضت إيران الاسلامية لأي عدوان أو أذى .و افادت وكالة انباء فارس بأن القنطار اعلن ذلك في رسالة مباشرة وجهها مساء امس الثلاثاء عبر الدائرة التلفزيونية المغلقة "في ذكرى انتصار المقاومة بحرب تموز" ، إلى الجماهير المحتشدة في ساحة فلسطين في العاصمة طهران .
و قال القنطار : ان ما يصيب إيران ، يصيب كل المستضعفين في الأرض ، كما يصيب المقاومة في لبنان ، و يصيب الشعب الفلسطيني الصامد و لن نقف موقف المتفرج ازاء ايران ؛ فإننا تعلمنا الوفاء من مدرسة الامام الخميني .
و اضاف القنطار : ان المقاومة لا يمكن ان تنسى أبدا وقفة الشعب الايراني العظيم مع شعب لبنان و مقاومته الإسلامية الباسلة ، مؤكدا ان "هذه الوقفة كان لها الدور الكبير في تحقيق الانتصار عامي 2000 و 2006 .
و نوه القنطار بالفضل الكبير للإمام الخميني (رضوان الله عليه) في بعث روح المقاومة و تجديد خط الجهاد ، مؤكدا ان المقاومة نهضت و تطورت نوعيا وأصبحت قوة أساسية في المنطقة، ببركة ما قدمته ثورة الإمام الراحل .
و توجه القنطار بالتحية الي الشعب الايراني و وصفه بالبطل ، مجددا العهد بالوفاء لهذا الشعب ولقائد الثورة الاسلامية اية الله السيد علي الخامنئي ، مؤكدا ثقة المقاومة بالانتصار على الكيان الصهيوني الغاصب ببركة عطاء الشعب الايراني وقيادته .
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: