رمز الخبر: ۵۸۷۳
أكد نائب الأمين العام لحزب الله الشيخ نعيم قاسم ان الانتصار في حرب تموز 2006 رسخ مسارا جديدا و استراتيجية جديدة في المنطقة التي نعيش فيها .وافادت وكالة انباء فارس بأن الشيخ قاسم اعلن ذلك خلال رسالة وجهها مساء امس الثلاثاء "في ذكرى انتصار المقاومة بحرب تموز" ، عبر قناة العالم إلى الجماهير المحتشدة في ساحة فلسطين في العاصمة طهران .
و اعتبر الشيخ قاسم ان هذه الحرب شكلت منعطفا كونها فرضت أحد خيارين ، اما إلغاء المقاومة و الممانعة والوجود والقوة و اما الانتصار وهزيمة اسرائيل .
كما اعتبر نائب الأمين العام لحزب الله بان الهزيمة الاسرائيلية في لبنان ، التي مثلت مسمارا متينا في نعش اسرائيل ، ستؤدي إلى انكسارات متعددة ، تمهيدا لهزيمة هذا الكيان الذي لا يعترف بحقوق إنسان ولا يحترم البشرية .
و توجه الشيخ قاسم إلى الشعب الإيراني بالتحية ، واصفا هذا الشعب بالأبي الذي علم الناس الثورة والحرية والكرامة ، متسائلا عن موجبات إنكار حق الشعب الإيراني في امتلاك القدرة النووية السلمية في الوقت الذي تمتلك فيه اسرائيل القدرة النووية العسكرية.
و اكد نائب الأمين العام لحزب الله ان أمريكا لن تتمكن من إيران الإسلام ، و لن تستطيع خلق الشرق الأوسط الجديد .
/ نهاية الخبر / .
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: