رمز الخبر: ۵۸۹۶
اعتبر رئيس الجمهورية محمود احمدي نجاد ان الاتفاق علي الرزمتين ( الغربية و الايرانية ) هو أفضل الحلول المنطقية لأزمة البرنامج النووي السلمي الذي تعتمده ايران الاسلامية .و افادت وكالة انباء فارس أن الرئيس احمدي نجاد اعلن ذلك بعد المحادثات التي اجراها امس الخميس مع نظيره التركي عبد الله غول في قصر "جراغان" بمدينة اسطنبول التي يزورها حاليا .
و أعرب رئيس الجمهورية الاسلامية الايرانية عن شكره وتقديره لدعم نظيره التركي للبرنامج النووي السلمي الذي تعتمده ايران مؤكدا أن الحوار يعتبر أفضل السبل لتسوية هذا الموضوع.
و أشار رئيس المجلس الاعلي للامن القومي الي المحادثات التي جرت في جنيف معلنا استعداد طهران لإستلام اقتراحات الدول الصديقة .
و قال رئيس الجمهورية " ان البرنامج النووي الايراني لايوجد فيه مشكلة فنية أو قانونية بل انه تم تسييسه من قبل اميركا التي تفرض علينا الحظر منذ ثلاثين عاما " .
و تطرق الي استمرار النهج الايجابي لحوار جنيف واضاف قائلا " ان ايران قدمت للجانب الآخر اقتراحاتها وتسلمنا منه اقتراحاته فنحن مستعدون لتسلم أي اقتراح يساعد علي تسوية الموضوع " .
و شدد الرئيس احمدي نجاد علي ان تعزيز العلاقات بين الجمهورية الاسلامية الايرانية وتركيا لن يستهدف بلدا آخر .
/ نهاية الخبر/
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: