رمز الخبر: ۶۰۴۰
فند مصدر عليم في مكتب المرجع الديني السيد علي السيستاني بطهران اليوم الاربعاء هاتفيا لوكالة انباء فارس ، النبأ المزعوم ، الذي تناقلته بعض المواقع العربية علي شبكة الانترنت حول تدهور صحة سماحته و فقدانه للوعي .
و أكد المصدر المذكور لوكالة انباء فارس أنهم اتصلوا قبل قليل بسماحة المرجع السيستاني و لا صحة أبدا لهذه الشائعات التي تناقلتها المواقع الخبرية علي شبكة الانترنت .
و كانت صحيفة «العرب اليوم» الاردنية ذكرت في عددها الصادر لهذا اليوم الاربعاء ان حالة المرجع الديني السيد علي السيستاني متدهورة للغاية و انه فاقد الوعي حاليا و غير قادر على الحركة و الكلام .
و زعمت هذه الصحيفة "ان المرجع يعاني مشاكل صحية صعبة منذ شهور ، لكنه الان اصبح عاجزا تماما عن اداء واجباته و انه يعالج على يد فريق طبي عراقي ايراني مشترك خلال فترة رقوده الاخيرة" مضيفة بأن "جهات سياسية رسمية لا تقبل بكشف حقيقة وضعه امام الناس لغايات سياسية معروفة" !! .
و اضافت هذه الصحيفة الاردنية ايضا : انه ( المرجع السيستاني ) يعيش حالة موت سريري ، بعد ان دخل في غيبوبة منذ عدة ايام .
كما كانت وسائل اعلام عراقية تناقلت انباء مماثلة لا واقع لها عن تدهور الحالة الصحية للمرجع الديني السيستاني .
يذكر ان المرجع الديني السيد السيستاني استقبل أمس الثلاثاء ، وفدا من العشائر و مسؤولو مدينة سامراء و محافظة صلاح الدين و أطلعوا سماحته علي الأوضاع الجارية حاليا هناك ، مشيدين بدور المرجعية في اخماد نار الفتنة بعد تفجير مرقدي الامامين العسكريين (ع) .
و أوصي المرجع السيستاني ، الوفد الزائر ، بتعزيز وحدة الصف العراقي والعمل من أجل خدمة الشعب و نبذ العنف و الطائفية.
/ نهاية الخبر / .
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: