رمز الخبر: ۶۰۸۵
بحث رئيس الجمهوريه الاسلاميه الايرانيه محمود احمدي نجاد وامير دوله قطر الشيخ حمد بن خليفه آل ثاني هنا اليوم الخميس، آخر المستجدات في المنطقه وسبل تطوير العلاقات بين الجمهوريه الاسلاميه الايرانيه ودوله قطر.

وابدي الرئيس احمدي نجاد في هذه المحادثات التي جرت في مقر رئاسه الجمهوريه، ارتياحه للمزيد من تعزيز العلاقات بين طهران والدوحه علي جميع الاصعده وقال، ان التعاون بين ايران وقطر يخدم صالح المنطقه والعالم الاسلامي.

واكد الرئيس احمدي نجاد علي اهميه التعاون المشترك والحوار لمعالجه القضايا الاقليميه والدوليه وقال، ان اعداء شعوب المنطقه سيصابون بالياس والاحباط عندما تعتزم دول المنطقه وايران علي اجراء المحادثات لتنميه التعاون والتاكيد علي النقاط المشتركه .

ورحب الرئيس احمدي نجاد بمبادره امير دوله قطر بعقد اجتماع مشترك لمعالجه القضايا الاقليميه، معربا عن امله في ان تفضي هذه الاجتماعات الي تطوير التعاون الثنائي ومتعدد الاطراف بين دول المنطقه.

وقال، ان الجمهوريه الاسلاميه الايرانيه تدعو الي السلام والاستقرار والامن لجميع دول المنطقه، وتحرص علي ان تنعم جميع الدول بالسلام والاستقرار والتعايش جنبا الي جنب.

من جانبه اشار امير دوله قطر الشيخ حمد بن خليفه آل ثاني، الي اخر المستجدات والاوضاع في المنطقه، ووصف العلاقات بين الدوحه وطهران بالوديه والمتناميه والراسخه.

واكد علي اهميه التعاون بين الدول الاسلاميه في المنطقه للمزيد من التقارب بين شعوبها، واشار الي محاولات الدول الغربيه الراميه للمساس بعلاقات دول المنطقه مع الجمهوريه الاسلاميه الايرانيه وقال، ان الدول الغربيه ومن خلال خلق الذرائع، تحاول استغلال دول المنطقه ضد ايران الا ان التعاون المشترك بين دول المنطقه بامكانه ان يحبط كافه موء‌مرات الاعداء.

ارنا/
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: