رمز الخبر: ۶۱۶۷
قال رئيس هيئه الاركان العامه للقوات المسلحه الايرانيه اللواء حسن فيروزابادي وفي معرض اشارته الي التطورات الاخيره في جورجيا، ان حربا بارده بدات بين الشرق والغرب.

واضاف اللواء فيروزابادي اليوم الاحد، ان الرئيس الجورجي الذي تولي الحكم بفعل الثوره البرتقاليه الامريكيه، قد شن حربا بتحريك من قبل الاميركيين وبتوجيه من مستشاريهم علي اوسيتيا الجنوبيه التي تطالب بالاستقلال وتحظي بدعم من روسيا، وفي نفس الوقت فان روسيا اعلنت الحرب علي جورجيا عندما رات ان مصالحها وامنها القومي تعرض للخطر.

واشار اللواء فيروزابادي العضو في المجلس الاعلي للامن القومي، الي اسباب اندلاع الحرب في اوسيتيا الجنوبيه والتمهيد الامريكي لهذه الحرب وقال، ان دعاه الحرب الذين هم اليوم جزء من الاداره الامريكيه وبعد ان اخفقوا في تحقيق اغراضهم من احتلال العراق وافغانستان ومخطط الهجوم علي لبنان، ومن اجل ان يستقطبوا اراء الشعب الاميركي ويوهموه بان الجمهوريين في حال الحرب لكي يصوت لهم، جاء‌وا ومهدوا لحرب جديده وحولوا البحر الاسود الي مسرح لتحرك قطعهم البحريه وحلفائهم.

وقال اللواء فيروزابادي انه علي الشعب الاميركي ووسائل الاعلام والمفكرين في العالم التحلي باليقظه وكشف هذه الخدعه لكي يطلع الشعب الامريكي علي الحقيقه ويدرك دعاه الحرب ان هذه الخدعه لن تنطلي علي العالم وعليهم ان يكفوا ايديهم عن شن حروب جديده في العالم.

ارنا/
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: