رمز الخبر: ۶۱۸۱
أكد رئيس اللقاء الديمقراطي في لبنان النائب وليد جنبلاط اليوم الاثنين اذا شنت إسرائيل مرة اخرى عدوانا ، فإن لبنان برمته سيهب لمواجهتها .و افادت وكالة انباء فارس بأن جنبلاط اكد ذلك في موقفه الأسبوعي لصحيفة «الأنباء» و قال : "ان الوعيد الإسرائيلي يصب في إطار التهديد المباشر للقرار الدولي 1701 و هو يعكس السياسة الإسرائيلية المستمرة في تحدي ارادة المجتمع الدولي" .
و شدد جنبلاط على أن في حال "اعتدت إسرائيل مرة اخرى على لبنان ، فستكون الدولة برمتها في مواجهتها ، و كما لم يخضع الشعب اللبناني مسبقاً للعدوان فإنه لن يخضع الآن" .
و تطرق جنبلاط إلى زيارة رئيس تكتل "التغيير والإصلاح" العماد ميشال عون إلى الجنوب ، و قال "لا شك أن جولة الزائر الكبير إلى الجنوب بعد غياب طويل هي حدث تاريخي ضخم ، و هو إذ رأى السلاح المتطور في معرض النبطية فإنه حتماً كان يتحسر لو امتلك السلاح آنذاك لرد الاعتداءات الاسرائيلية المتكررة نظراً لسجله الباهر في هذا المجال ، لكـن حبذا لو أخبرنا الزائر الكبير عن الاحتلالات الاربعة في جزين ، وحبذا أيضاً لو أخبرنا عن آلية بناء فوج مستقل للدفاع عن جزين في ظل الاحتلال الاسرائيلي"، ودائماً حسب تعبير جنبلاط .
/ نهاية الخبر / .
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: