رمز الخبر: ۶۱۹۷
اعلن وزير الخارجيه منوجهر متكي اليوم الاثنين ان القضيه الرئيسه علي طاوله المفاوضات بين امين المجلس الاعلي للامن القومي سعيد جليلي ومسوول السياسه الخارجيه للاتحاد الاوروبي خافيير سولانا ممثل مجموعه بلدان ‪۱+ ۵‬ هي طريقه واسلوب بدء المفاوضات .

واضاف متكي في تصريحات ادلي بها اليوم خلال تفقده مبني وكاله الجمهوريه الاسلاميه للانباء "ارنا" ،ان جليلي وسولانا منهمكان في تمهيد الارضيه لجوله جديده من الحوار .

واوضح ،ان بدء المفاوضات بين الجانبين تشتمل علي التباحث حول النموذجين اللذين قدمتهما ايران ومجموعه بلدان ‪. ۱+۵‬
وتابع :في النموذج الذي قدمه الجانب الاخر هناك كلمتا للرمز احدهما التجميد في مقابل التجميد والاخري كلمه التعليق .

ولفت وزير الخارجيه الي ان النموذج الذي قدمته ايران يضم كلمه رمز واحده هي "الخطوه التوافقيه" .

واوضح ان الشرط اللازم لفتح رمز كلمه ايران في النموذج الذي قدمته يتمثل في المفاوضات .

ارنا/
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: