رمز الخبر: ۶۲۳۶
صرح رئيس الجمهوريه الاسلاميه الايرانيه محمود احمدي نجاد بان قطاع صناعه الادويه الايرانيه له القدره والامكانيه علي الدخول في منافسه جديه وناجحه مع كبريات شركات صناعه الادويه في العالم.

وقال الرئيس احمدي نجاد عصر الثلاثاء لدي استقباله حشدا من العاملين في صناعه الادويه الايرانيه، ان من مسووليه الحكومه التاسعه (الحاليه) ان تقدم الدعم في هذا المسار، ونحن نعلن باننا مستعدون لتقديم‌اي نوع من الدعم لتطور هذا المجال المهم والمصيري.

وفي جانب اخر من كلمته قال رئيس الجمهوريه فيما يخص اسعار الادويه، نحن ايضا نوء‌يد تعديل اسعار الادويه شريطه ان لا تضر هذه الزياده بالشريحه المستهلكه.

واشار الرئيس احمدي نجاد كذلك الي ان ‪ ۹۵‬بالمائه من حاجه البلاد من الادويه تصنع محليا وقال، باعتقادي ان صناعه الادويه في البلاد لها القدره علي تصدير الادويه الي الدول الاخري وينبغي وضع الاستثمارات في هذا المجال.

واضاف، ان نظره قطاع صناعه الادويه في بلادنا هي نظره انسانيه بحته ولهذا السبب فان شعوب الدول الاخري تثق به كثيرا.

وتابع الرئيس احمدي نجاد، هذا في الوقت الذي ينظر الغرب الي قطاع صناعه الادويه نظره اقتصاديه بحته وحتي ان بعض الجهات كالكيان الصهيوني تبث الامراض في صفوف المجتمعات كي تقوم ببيع ادويتها.

وقبل كلمه رئيس الجمهوريه تحدث كل من وزير الصحه والعلاج والتعليم الطبي "كامران باقري لنكراني" ومساعد وزير الصحه في شوون الاغذيه والادويه "ديناروند" ورئيس اتحاد صناع الادويه في البلاد "شيباني"، تحدثوا في كلمات مقتضبه عن قضايا ومشاكل قطاع صناعه الادويه في البلاد.

وفي ختام اللقاء تم منح جوائز وشهادات تقديريه ل ‪ ۱۳‬من صناع الادويه النموذجيين في البلاد.

ارنا/
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: