رمز الخبر: ۶۲۶۱
اعتبر وزير الخارجيه منوجهر متكي اليوم الجمعه بان القوي الغربيه واميركا تدخلت في شوون جورجيا بناء علي تصوراتها الخاطئه عن الاوضاع السياسيه في المنطقه ومحاولاتها من اجل النفوذ في هذه المنطقه الهامه من العالم .

واضاف متكي في كلمه القاها قبل خطبه صلاه الجمعه في تبريز / شمال غرب/ ان النشاطات الاميركيه والاسرائيليه في هذه الازمه الاقليميه اصبحت واضحه تماما وان هذه التحركات تاتي في سياق خلق ازمه جديده بهدف استغلالها من قبل اميركا .

وفي جانب اخر من كلمته اعتبر ان القوه التي حازتها الثوره الاسلاميه في المنطقه ادت الي انهيار القوه الفارغه لاميركا وان تاثيرات هذا الانهيار علي الاصعده السياسيه والعسكريه في العراق وافغانستان اصبحت واضحه تماما.

واعتبر متكي السياسات الرئيسه لاميركا في مواجهه مصالح البلدان الضعيفه تقوم علي التغرير .

واوضح ان اميركا وحلفائها الغربيين وعدوا قبل ثمانيه اعوام باحلال الامن والقضاء علي انتاج المخدرات في افغانستان ودخلوا اراضي هذا البلد لكننا نجد اليوم ان الاوضاع الامنيه بهذا البلد تدهورت اكثر من مامضي وكذلك تضاعف انتاج المخدرات قبل حضور القوي الغربيه في افغانستان .

واشار وزير الخارجيه في جانب آخر من تصريحاته الي التوجهات في القرارات والخطوات التي اتخذتها الحكومه من اجل نشر العداله في البلاد ومساعده الطبقات الفقيره في المجتمع وقال ان نشر العدل يمثل القمه بالنسبه لمواقف الحكومه خلال الاعوام الثلاثه الاخيره .

وتابع :في مجال التحول الاقتصادي والاداري الذي اقترحته الحكومه يتم بذل الجهود بعيدا عن الخطوات المتسرعه من اجل اصلاح البنيه الاقتصاديه للبلاد لصالح معظم قطاعات المجتمع .

وحول التطور الصناعي الذي تشهده المحافظات وخاصه محافظه اذربايجان الشرقيه مثل انتاج الساحبات الزراعيه والمكائن اكد علي ضروره تعزيز العلاقات في هذا القطاع مع البلدان الاخري وكذل التمهيد لتصدير التكنولوجيا والمعدات المصنعه في المجالات الصناعيه .

واعرب وزير الخارجيه عن ترحيبه باقامه علاقات صناعيه بين هذه المحافظه وبعض البلدان الافريقيه والشرق الاوسط في شوون تصدير السلع والخدمات الفنيه والصناعيه .

وشدد علي ان دبلوماسيه البلاد تصب لصالح دعم وخدمه الطاقات والازدهار الاقتصادي والصناعي في كافه المحافظات .

ارنا/
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: