رمز الخبر: ۶۲۸۳
اعلنت الشركه الايرانيه لانتاج وتطوير الطاقه النوويه التابعه لموسسه الطاقه الذريه الايرانيه، ان رئيس الشركه الروسيه المعنيه بانشاء محطه بوشهر النوويه (اتم استروي اكسبورت) ليونيد رزنيكوف سيزور ايران غدا علي راس وفد من مدراء الشركه.

واضافت الشركه في بيان اليوم السبت، ان رزنيكوف سيتوجه بعد غد الاثنين الي بوشهر لاجراء محادثات مع الجانب الايراني.

واعلنت شركه انتاج وتطوير الطاقه النوويه الايرانيه ان زياره رزنيكوف تاتي في اطار الزيارات الدوريه لتفقد مشروع محطه بوشهر النوويه.

وسيتراس الوفد الايراني المفاوض، المدير العام لشركه انتاج وتطوير الطاقه النوويه الايرانيه ومساعد موسسه الطاقه الذريه احمد فياض بخش .

وزياره رزنيكوف لايران هي الاولي بعد تعيينه رئسيا لشركه "اتم استروي اكسبورت " .

وفي هذا الاطار فان وكالات الانباء الروسيه افادت يوم امس ان مسوولي شركه "اتم استروي اكسبورت" سيزورون ايران في ‪ ۳۱‬اب / اغسطس الجاري لاجراء محادثات مع الجانب الايراني حول اكمال محطه بوشهر النوويه.

واضافت التقارير الخبريه ان رئيس الشركه المقاوله لانشاء محطه بوشهر النوويه سيطلع علي مسار العمل في محطه بوشهر النوويه وسيعقد جلسه مع الشركاء الايرانيين بخصوص تجهيز المحطه .

كما ان السفير الروسي في طهران الكساندر سادفونيكوف قد صرح قبل فتره لمراسل ارنا، ان الاختبار الشامل لكافه مراحل محطه بوشهر النوويه سيجري قبل نهايه العام الجاري وسيدخل الكهرباء النووي الي شبكه توليد الطاقه الكهربائيه بحلول العام القادم .

واكد السفير الروسي ان موسكو عازمه بشكل جاد علي اكمال وتشغيل محطه بوشهر النوويه وتري نفسها ملزمه باكمال وتشغيل هذا المشروع وتحرص علي اكماله في اقصر مده ممكنه.

وعبر عن ثقته بان تاخير او تعطيل هذا المشروع ليس في صالح روسيا لان اطالته سيكون بضرر الروس ويودي الي زياده تكاليف المشروع.

وعزا السفير الروسي في طهران، احد اسباب التاخير في تدشين محطه بوشهر النوويه، الي عدم التعاون المناسب من قبل بعض الدول وقال، كان من المقرر ان توء‌من احدي الدول بعض اجهزه المحطه.


ارنا/
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: