رمز الخبر: ۶۲۹۵
توعدت حركة الجهاد الاسلامي بتحويل حياة الصهاينة الى جحيم اذا ارتكبت دويلة الاحتلال "أي حماقة" ، و ذلك خلال عرض عسكري في جنوب قطاع غزة .و افادت وكالة انباء فارس بأن ابو حمزة القائد العسكري في سرايا القدس ، الجناح المسلح لحركة الجهاد الاسلامي ، قال خلال عرض عسكري امس السبت لمقاتلي السرايا : "سنحوّل حياة الصهاينة الى جحيم اذا ارتكب العدو اي حماقة" .
و اضاف هذا المسؤول الذي القى خطابه ملثما : "رغم ان العدو يملك اكبر ترسانة عسكرية فان رسالتنا للصهاينة لا عيش ولا امن لكم في ارضنا" .
و اكد هذا المسؤول الجهادي ان "سرايا القدس تملك مئات الصواريخ و نحن على اتم الاستعداد لصد اي عدوان ومن حق السرايا الرد على اي خروقات للتهدئة في الضفة الغربية او قطاع غزة" .
من جهته ، قال المسؤول السياسي في الجهاد الاسلامي خضر حبيب "لن يهدأ لنا بال دون تحرير ارض فلسطين" .
و سبق العرض العسكري تدريبات على اطلاق النار من بنادق هجومية وقاذفات صواريخ "ار بي جي" وبنادق رشاشة .
و جرى العرض في الموقع السابق لمستوطنة غوش قطيف التي اخلتها اسرائيل في صيف 2005 و كان مقررا تحويل هذه المساحة الى اراض زراعية للفلسطينيين .
و كان القيادي في حركة الجهاد خالد البطش حذر في اواخر حزيران من فشل التهدئة ، مشددا على حق حركته بالرد على اي خرق صهيوني .
/ نهاية الخبر / .
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: