رمز الخبر: ۶۲۹۷
واضاف ان اميركا كانت تتصور ان فرصة ملائمة قد اتيحت لها لتوسيع سياساتها ونفوذها في المنطقة وبامكانها القيام بتحركات ملونة وانقلابات مخملية لكنها منيت بالفشل بطبيعة الحال.
عصر ايران – قال وزير الخارجية الايراني منوجهر متكي ان ما حدث في جمهورية جورجيا هو نتيجة سوء تقدير القوى الغربية.

واضاف متكي في تصريح ادلى به اثناء زيارته لمدينة تبريز (شمال غرب ايران) ان اميركا كانت تتصور ان فرصة ملائمة قد اتيحت لها لتوسيع سياساتها ونفوذها في المنطقة وبامكانها القيام بتحركات ملونة وانقلابات مخملية لكنها منيت بالفشل بطبيعة الحال.

واشار الى التصريحات التي ادلى بها الرئيس الايراني في قمة منظمة شنغهاي للتعاون في طاجيكستان وقال ان ايران مستعدة في ظل مراعاة العدل والقانون والتعاون مع دول المنطقة تسوية موضوع القفقاز كما كان الامر بالنسبة للبنان.

وتطرق وزير الخارجية الايراني الى الجهود الخيرة التي بذلتها ايران وتشكيل اجتماع الدوحة وقال ان القضايا والمشاكل يمكن تسويتها من خلال المحادثات واللقاءات الدبلوماسية.

وقال انه وفقا لتاكيد رئيس الجمهورية فان توثيق العلاقات في المجالات الثقافية والسياسية والاقتصادية مع دول منطقة القفقاز تشكل اولوية بالنسبة لايران.
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: