رمز الخبر: ۶۳۰۰
اعلنت غالبية دول الخليج الفارسي و مصر ان يوم غد الاثنين ، الاول من ايلول ، سيكون اول ايام شهر رمضان المبارك ، في حين اعلنت ليبيا ان اليوم الاحد هو أول أيام هذا الشهر الفضيل .و افادت وكالة انباء فارس بأن بيانا للديوان الملكي السعودي صدر مساء امس السبت قال : "لعدم ثبوت رؤية الهلال هذه الليلة فإن يوم الاحد هو المكمّل للثلاثين من شهر شعبان ، و يوم الاثنين الموافق للاول من ايلول ، هو اول ايام شهر رمضان" .
و في القاهرة اعلنت دار الافتاء ان "الاحد هو المتمم لشهر شعبان وبذلك يكون الاثنين غرة رمضان" ، كما اعلنت اللجنة المكلفة تحري رؤية هلال شهر رمضان في ابو ظبي ان "الاحد هو المتمم لشهر شعبان وان الاثنين هو اول ايام شهر رمضان" .
و في قطر اعلنت لجنة تحرى رؤية الهلال بوزارة الاوقاف والشؤون الاسلامية ان "الاحد هو المتمم لشهر شعبان وعليه يكون يوم الاثنين هو غرة شهر رمضان" .
و في الكويت اعلنت هيئة الرؤية الشرعية ان "الاثنين هو أول أيام شهر رمضان في دولة الكويت" كما اعلن المجلس الاعلى للشؤون الاسلامية في البحرين ان "يوم غد الاحد هو المكمل لعدة شهر شعبان وان يوم الاثنين الاول من ايلول 2008 هو اول ايام شهر رمضان لعام 1429 هجرية" .
و في لبنان ، قال مفتي الجمهورية الشيخ محمد رشيد قباني في بيان "لم تثبت رؤية هلال شهر رمضان هذه الليلة ، وعليه فان الاحد هو اليوم المكمل لعدة شهر شعبان، ويكون يوم الاثنين الاول من ايلول اول ايام شهر رمضان" .
كما أعلن المفتي العام للقدس والديار الفلسطينية الشيخ محمد حسين أن يوم الأحد ، هو المتمم لشهر شعبان، وأن يوم غد الاثنين هو أول أيام شهر رمضان .
وقال المفتي في بيان أصدره "انه وفي الاجتماع المنعقد في دار الافتاء الفلسطينية في المسجد الأقصى والذي حضره أصحاب الفضيلة المفتون، والقضاة الشرعيون وأعضاء مجلس الافتاء الأعلى وخطباء المسجد الأقصى وأعضاء من الهيئة الاسلامية العليا فانه لم تثبت رؤية هلال رمضان".
كما أعلنت كل من سوريا واليمن والأردن والسودان أن الأحد هو المتمم لشهر شعبان من عام 1429هجرية.. وأن يوم غد الاثنين الموافق الأول من أيلول سيكون الأول من شهر رمضان .
اما في ليبيا فقد اعلن المركز الليبي للدراسات الفلكية ان "يوم الاحد هو اول ايام شهر رمضان".
و في ايران الاسلامية ، دعي المؤمنون في كافة انحاء البلاد ، الي الاستهلال مساء اليوم الاحد لرؤية هلال شهر رمضان المبارك ، رغم ان علي رضا موحد ‌نجاد عضو لجنة الاستهلال بمكتب سماحة قائد الثورة الاسلامية آية الله الخامنئي توقع عدم رؤية الهلال مساء الـ 29 من شهر شعبان المعظم بالعين المجردة و قال أن المحاسبات الفلكية تؤكد ضعف ذلك الاحتمال .
و أكد عضو لجنة الاستهلال بمكتب سماحة القائد في حديث لوكالة انباء فارس ان التقارير تفيد بأن شهر شعبان الجاري سيكون 30 يوما و بداية شهر رمضان الكريم هو يوم الثلاثاء 2 ايلول المقبل .
و اضاف قائلا : "إن اكثر من 100 فريق توزعت في كل انحاء الجمهورية الاسلامية الايرانية ستعمل علي رؤية الهلال بحلول يوم ال 29 من شهر شعبان الحالي لترفع تقاريرها الي لجنة الاستهلال بمكتب سماحة القائد" .
و تابع يقول : "في حال اعلان تقارير اخري برؤية الهلال ، سوف تناقش هذه الفرق هذه التقارير بصورة دقيقة وعلمية ليعلن بعد ذلك بداية الشهر الكريم" .
و كان محمد احمد مدير مركز الفلك وفيزياء الفضاء اعلن ان هلال شهر رمضان سيولد في 31 آب الجاري ، الا انه لن يُرى بالعين المجردة ، مؤكدا امكانية رؤيته في اليوم التالي اي مطلع ايلول المقبل .
و اوضح هذا الفلكي الفضائي قائلا : "سيولد هلال شهر رمضان في يوم 31 آب المصادف يوم الاحد المقبل و سيكون ارتفاعه قليلا نسبيا و يبقى سبع دقائق بعد غروب الشمس و ارتفاعه سيكون بحدود الدرجة و النصف اي بمعدل (1،38%) من الدرجة لذا سيصعب رؤيته بالعين المجردة الا اذا استخدمت تقنيات معينة" .
و استدرك قائلا "الا انه في الاول من ايلول المقبل سيكون الهلال كبيرا نسيبا و سيبقى اربعين دقيقة بعد غروب الشمس و عمره كبير نسبيا الزاوية التي سيصنعها عالية بحدود ثمان درجات ما يتيح الرؤية له بشكل واضح اي بالعين المجردة" .
اما بخصوص تحديد يوم رمضان ذكر محمد احمد "أن مركزنا غير معني بتحديد يوم الاول من رمضان ، كون هذه المسالة تخضع لقضايا فقهية نحن عملنا علمي بحت يتمثل بالقضايا العلمية فقط اي الرصد الدوري للاهلة كونه نشاط يهم المسلمين الا انه يكون محصورا داخل الاطار العلمي البحت لاننا لا تندخل في القضايا الفقهية" .
/ نهاية الخبر / .
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: