رمز الخبر: ۶۳۴۵




طهران / ‪ ۲‬ايلول / سبتمبر / ارنا

قال وزير الخارجيه منوجهر متكي اليوم الثلاثاء ان اميركا كانت بصدد اذلال روسيا بشكل جاد في مبارزه القفقاز.

واشار متكي خلال استقباله رئيس الوزراء اللبناني الاسبق عمر كرامي الي التطورات اللبنانيه قائلا اننا كنا نومن منذ البدايه ان القاده اللبنانيين يتمتعون بالطاقات اللازمه لتسويه المشاكل في بلادهم.

واضاف انه تقرر في اجتماع الدوحه التمهيد لاتخاذ القرار في لبنان فيما يخص الموضوعات الثلاثه وهي انتخاب رئيس الجمهوريه وتشكيل حكومه الوحده الوطنيه واجراء الانتخابات التشريعيه اذ حصلت ظروف جيده واظهرت ان بامكان المنطقه تسويه القضايا الاقليميه.

وحول التطورات الفلسطينيه اشار وزير الخارجيه الي المحاولات العقيمه للغرب في حمايه الكيان الصهيوني قائلا ان الغرب واجه داخل الكيان الصهيوني انقسامات وانشقاقات جاده بحيث ان عروض الغرب في اطار المبادرات الامريكيه مثل انابوليس لن تساعد هذا الكيان.

واضاف ان الكيان الصهيوني ورغم كل هذه المحاولات لم يواجه علي مدي ال‪۶۰‬ عاما الماضيه كما يواجهه اليوم من انعدام الشرعيه.

وفيما يخص تطورات القفقاز قال متكي ان الغربيين وطوال العام الماضي قاموا من خلال ايجاد ظروف واعطاء اشارات خاطئه بتحريض جورجيا لمهاجمه اوستيا الجنوبيه مشيرا الي ان جورجيا وفي اطار سوء تقدير قامت بعمليات عسكريه.

وقال وزير الخارجيه اننا علي اتصال مع الاطراف المختلفه لكي يتم من خلال وضع سياسه تتناسب مع ظروف منطقه القفقاز التمهيد للتوصل الي حل لاحلال الاستقرار والهدوء في المنطقه.

 


ارنا/

الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: