رمز الخبر: ۶۵۳۲
نسخة جاهزة للطبعارسل الخبر الي صديقك

 

 أكد مصدر مسؤول في حركة الجهاد الإسلامي أن لقاءً موسعا جرى الليلة الماضية بين قادة حركتي الجهاد الإسلامي و حماس حضره كلٌ من الدكتور رمضان شلح و نائبه في الجهاد زياد النخالة فيما حضر عن حماس خالد مشعل الزعيم السياسي للحركة و نائبه الدكتور موسى أبو مرزوق .

و افادت مصادر وكالة انباء فارس بأن المصدر المذكور اشار إلى أن أجواءً إيجابية سادت اللقاء ، مؤكدا تشكيل لجان في غزة لمتابعة كافة القضايا العالقة .
هذا و أكّدت الحركتان في بيان مشترك لهما على عمق العلاقة الستراتيجية بينهما ، كما عبّرت الحركتان عن رفضهما المطلق لأي اتفاق من شأنه المساس بحقوق الشعب الفلسطيني .
و أكد البيان الذي صدر ظهر اليوم الثلاثاء بأن "العلاقة بين الحركتين إستراتيجية" ، و أنّ "أيّ تباينات ثانوية ، أو حوادث ميدانية، لا يمكن لها أن تؤّثر على عمق هذه العلاقة" .
كما جدّد البيان التأكيد على موقف الحركتين من المقاومة كخيار ستراتيجي لتحرير الأرض ، واستعادة الحقوق، ورفض حماس والجهاد "لأي اتفاق يتم إبرامه، من شأنه المساس بالحقوق التاريخية والوطنية للشعب الفلسطيني، وفي مقدمتها القدس، وحق العودة".
و حول الموقف من الانقسام الحاصل على الساحة الفلسطينية؛ شدّد البيان على أنّ " الحوار الوطني الجاد، هو السبيل الوحيد لمعالجة الانقسام السياسي الذي تعاني منه الساحة الفلسطينية".
/ نهاية الخبر / .

الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: