رمز الخبر: ۶۵۴۳
في الوقت الذي يحاول فيه الغرب ممارسة الضغط على روسيا لثنيها عن التعاون النووي مع ايران ، اعلنت موسكو ان لا عودة عن عملية بناء محطة بوشهر الذرية جنوبي ايران.

 


عصر ايران – في الوقت الذي يحاول فيه الغرب ممارسة الضغط علي روسيا لثنيها عن التعاون النووي مع ايران ، اعلنت موسكو ان لا عودة عن عملية بناء محطة بوشهر الذرية جنوبي ايران.


 


فقد قال ليونيد رزنيكوف رئيس شركة "اتم استروي اكسبورت" الروسية التي تتولى بناء محطة بوشهر ان القضايا الفنية المتبقية في هذه المحطة سيتم حلها في الفترة من كانون الاول / ديسمبر 2008 الى شباط / فبراير 2009. مشيرا الى ان الحديث يدور حاليا حول الاعمال النهائية للتجميع في المحطة.


 


واكد رزنيكوف بان رئيس الوكالة الاتحادية الروسية النووية "روس اتم" سرغي كرينكو ومساعد الرئيس الايراني رئيس مؤسسة الطاقة الذرية الايرانية رضا اقازادة سيلتقيان اواخر ايلول/سبتمبر الجاري في فيينا لاجراء محادثات حول اكمال بناء محطة بوشهر الذرية.


 


وكان رئيس شركة "اتم استروي اكسبورت" الروسية قد اكد في وقت سابق انه سيتم الاسراع في اكمال بناء محطة بوشهر في ايران اعتبارا من اواخر سبتمبر.


 


وكان رزنيكوف قد تولى رئاسة شركة "اتم استروي اكسبورت" في تموز/يوليو المنصرم وزار ايران لاول مرة في الثاني من ايلول/سبتمبر الجاري وقام بجولة تفقدية على محطة بوشهر واطلع عن كثب على سير العمل فيها. 


 


 

الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: