رمز الخبر: ۶۵۶۴





نددت ايران علي لسان المتحدث باسم خارجيتها حسن قشقاوي اليوم الاربعاء بشده ببيان وزراء خارجيه جامعه الدول العربيه بخصوص الجزر الايرانيه الثلاث تبب الكبري وتنب الصغري وابوموسي.


واكد قشقاوي ان هذه الجزر جزء لايتجزا من الاراضي الايرانيه وتناول مثل هذه المزاعم الخاويه والمكرره في البيان يتعارض مع الحقائق التاريخيه للمنطقه ولااساس له من الناحيه القانونيه .


واكد قشقاوي ان التدابير والاجراء‌ات الايرانيه المتخذه في جزيره ابوموسي قانونيه وتستند علي ضوابط قانونيه وحقوقيه معتمده من قبل الجمهوريه الاسلاميه الايرانيه في هذه الجزيره الايرانيه.


وحذر المتحدث باسم الخارجيه من تدخل بعض المحافل من طرف واحد في الموضوع المتعلق بسياده ايران الوطنيه علي اراضيها واعتبره تدخلا صارخا في الشان الداخلي واستنكره بشده.


واكد قشقاوي في نفس الوقت علي امكانيه ازاله سوء الفهم حول الاجراء‌ات التنفيذيه المعتمده في جزيره ابوموسي وذلك في اطار المحادثات الثنائيه وبدون تدخل اطراف اخري موضحا ان اتخاذ مواقف متفرده لايساعد علي ازاله سوء الفهم السائد.


واعتبر قشقاوي اثاره هذا الموضوع من قبل بعض المحافل بالخطوه المشبوهه وفي اطار اثاره الفرقه والاختلاف بين الامه الاسلاميه ولخدمه مصالح الكيان الصهيوني داعيا الجامعه العربيه الي التحلي باليقظه والحذر بهذا الشان.

ارنا/
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: