رمز الخبر: ۶۵۶۸




 

اعتبر مساعد وزير الخارجيه في الشوون الاوروبيه مهدي صفري اليوم الاربعاء مواقف الحكومه البريطانيه ازاء البرنامج النووي الايراني السلمي بانها غير مقبوله .

واضاف مهدي صفري في تصريحات ادلي بها خلال لقائه رئيس لجنه الشوون الخارجيه لمجلس العموم البريطاني مايك غيبس ،ان الجمهوريه الاسلاميه الايرانيه تتبع نهجا واضحا من اجل استيفاء حقوقها القانونيه في مجال الاستفاده من الطاقه النوويه للاغراض السلميه .

واضاف ان ايران بالاضافه الي انها قامت بخطوات كبيره من اجل خلق الثقه وتواصل نشاطاتها في هذا السياق لكنها في ذات الوقت لن تستسلم للضغوط غير القانونيه في هذا المجال .

واشار مساعد وزير الخارجيه الي تبادل زيارات الوفود البرلمانيه بين ايران وبريطانيا وقال ان هذه الزيارات تاتي في سياق تعزيز العلاقات والاواصر بين نواب مجالس كلا البلدين والرقي في العلاقات بين الجانبين .

ولفت صفري الي قضيه زمره مجاهدي خلق الارهابيه "المنافقين" والجرائم التي ارتكبتها بحق الشعبين الايراني والعراقي واعتبر اخراج اسم هذه الزمره الارهابيه من قائمه المنظمات الارهابيه للحكومه البريطانيه وكذلك الاتصالات التي يقوم بها بعض النواب البريطانيين مع عناصر هذه الزمره بانها تثير الشكوك .

ودعا مساعد وزاره الخارجيه المسوولين البريطانيين الي اعاده النظر في هذا القرار .

من جانبه اعرب رئيس لجنه الشوون الخارجيه في مجلس العموم البريطاني مايك غيبس خلال هذا اللقاء عن ترحيبه بالاتصالات والحوار وتبادل وجهات النظر بين نواب كلا البلدين ودعا في ذات الوقت الي الاستمرار في تبادل وجهات النظر بين البلدين .

واضاف ،بالرغم من وجود الخلافات بين البلدين لكن مجلس العموم البريطاني ولجنه الشوون الخارجيه بهذا المجلس يدعوان الي الاستمرار في الاتصالات والحوار مع مجلس الشوري الاسلامي ولجنه السياسه الخارجيه .

وكان مساعد وزاره الخارجيه في الشوون الاوروبيه قد وصل لندن الاثنين المنصرم والتقي عددا من كبار المسوولين البريطانيين من بينهم وزير الخارجيه ومساعد وزاره الخارجيه ووزير العدل ومستشار رئيس الوزراء في شوون السياسه الخارجيه ومساعد وزير الداخليه بهذا البلد .

 


ارنا/

الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: