رمز الخبر: ۶۵۷۳
دعا الرئيس الايراني محمود احمدي نجاد خلال استقباله ممثل الامين العام للامم المتحده الخاص بشوون العراق ستيفان دميتسورا الى انسحاب قوات الاحتلال من العراق وفق جدول زمني محدد.

 


عصر ايران – دعا الرئيس الايراني محمود احمدي نجاد خلال استقباله ممثل الامين العام للامم المتحده الخاص بشوون العراق ستيفان دميتسورا الى انسحاب قوات الاحتلال من العراق وفق جدول زمني محدد.


 


ودعا الرئيس احمدي نجاد خلال اللقاء ، الامم المتحدة الي بذل المزيد من الاهتمام لتسوية النزاعات الاقليمية والدولية.


 


وافادت وكالة انباء "فارس" ان الرئيس الايراني اعتبر استمرار تواجد المحتلين في العراق بانه وراءالكثير من المشاكل التي يمر بها الشعب العراقي ورأى ان السبيل الوحيد لتسوية هذه القضية يكمن في مغادرة المحتلين للعراق وفقا لجدول زمني محدد .


 


واكد ان دور الحكومة العراقية في ارساء الامن والاستقرار في ربوع العراق مهم للغاية وشدد علي ضرورة تقوية هذه الحكومة لحل المشاكل التي يواجهها هذا البلد.


 


ودعا رئيس الجمهورية الدول كافة الى مساعدة العراق ليبقى موحدا ومتضامنا مؤكدا أن الحرب في هذا البلد لن تخدم أي بلد لذا على الجميع بذل الجهود الحثيثة للحفاظ علي اقتدار الحكومة العراقية.


 


وأشاد الرئيس احمدي نجاد بالدول في المنطقة لجهودها لإرساء الامن والاستقرار في العراق معلنا استعداد الجمهورية الاسلامية الايرانية لبذل قصارى جهدها لتحقيق هذا الهدف .


 


 

الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: