رمز الخبر: ۶۵۹۸
 رغم العراقيل الصهيونية ، أدى أكثر من مئة الف فلسطيني صلاة الجمعة في المسجد الاقصى بالقدس الشرقية المحتلة ، في ثاني جمعة من شهر رمضان المبارك .

وافادت وكالة انباء فارس بأن مدير المسجد الاقصى الشيخ حسن علي البراغيثي قال لوكالة فرانس برس : "لقد صلى اليوم في المسجد الاقصى اكثر من 100 الف مصل ، و لو اتاح الاسرائيليون حرية الوصول للفلسطينيين من الضفة الغربية لكان وصل العدد الى 200 الف مصل" .
و اضاف الشيخ البراغيثي : "نحن نقدر عدد المصلين بـ 110 آلاف مصل ادوا الصلاة في المسجد اليوم ، هم من القدس والقرى المجاورة و من فلسطينيي الضفة الغربية ومن اخواننا فلسطينيي الاراضي المحتلة عام 1948" .
و منذ ساعات الصباح الباكر ، نصبت سلطات الاحتلال الصهيوني عشرات الحواجز في مدينة القدس و محيطها ، ولم تسمح للسيارات الخاصة بالوصول الى داخل المدينة ، ودققت في البطاقات الشخصية على المداخل الرئيسية للبلدة القديمة .
كما توزعت عناصر الشرطة الصهيونية على جميع ابواب المسجد الاقصى .
و فرضت سلطات الاحتلال اجراءات مشددة بمناسبة شهر رمضان و سمحت للرجال الفلسطينيين من الضفة الغربية الذين تزيد اعمارهم عن 50 عاما و النساء اللواتي تزيد اعمارهن عن الـ 45 عاما الوصول الى المسجد الاقصى للصلاة ايام الجمعة .
و تعاني مدينة القدس الشرقية التي احتلها الصهاينة عام 1967 حصارا مشددا ، حيث لا يسمح للفلسطينيين من سكان الضفة الغربية الدخول اليها الا بتصاريح خاصة .
/ نهاية الخبر / .
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: