رمز الخبر: ۶۶۳۷
 اكدت المرجعية الدينية في النجف الاشرف المتمثلة بسماحة آية الله السيد علي السيستاني دعمها لموقف حكومة رئيس الوزراء العراقي نوري المالكي في الحفاظ على السيادة العراقية في اطار اي اتفاقية و منها الاتفاقية الامنية التي تريد امريكا ابرامها .

وافادت وكالة انباء فارس بأن برهم صالح نائب رئيس الوزراء العراقي نقل عن المرجعية الدينية في النجف الاشرف "دعمها لموقف الحكومة في الحفاظ على السيادة " ، و ذلك في مؤتمر صحفي عقب لقائه المرجع الديني اية الله العظمى السيد السيستاني .
و قال برهم صالح : "نريد لهذه الاتفاقية أن تكون ضامنة للسيادة العراقية ولمصالح الشعب العراقي"، مشيرا إلى أن الامام السيستاني يدعم موقف الحكومة في مسألة ضمان السيادة وحفظ مصالح الشعب".
و أضاف صالح إن "المفاوضات حول الاتفاقية الأمنية وصلت الى مراحلها النهائية و إن الجانب العراقي ينتظر رد الجانب الأمريكي على مجموعة من المقترحات والتساؤلات"، واصفا الاتفاقية بأنها "قرار وطني خطير يجب أن يحظى بتوافق القوى السياسية ودعم الشعب" .
و حول الانتخابات المحلية أكد برهم صالح "ضرورة إجرائها قبل نهاية العام"، و وصف الانتخابات بأنها "استحقاق دستوري مهم"، لافتا الى أن "مشاورات تجري إلى صيغة توافقية حول قانون انتخابات مجالس المحافظات".
/ نهاية الخبر / .
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: