رمز الخبر: ۶۶۵۹
وردت "فلمينغ " علي المزاعم الكاذبة التي نشرتها صحيفة "ديلي تلغراف" معتبرة المقال الذي نشرته الصحيفة تحت عنوان " ايران تستأنف تطوير اسلحتها النووية " بأنه خبر مختلق ولا أساس له من الصحة

 


 


عصر ايران - قال وزير الخارجية الايراني منوجهر متكي أن ايران تواصل نهجها الطبيعي بالتعاون مع الوكالة الدولية للطاقة الذرية مؤكدا عدم اطلاعه علي تقرير المدير العام لهذه الوكالة.


 


وأفادت وكالة أنباء "فارس" أن متكي أعلن ذلك للصحفيين يوم الاحد علي هامش اجتماع مجلس الوزراء وهو يرد   علي سؤال حول أن البعض يثيرون الضجيج ضد ايران قبل التقرير الذي سيقدمه المدير العام للوكاله الدولية للطاقه الذرية محمد البرادعي .


 


وشدد وزير الخارجية علي ان تعاون ايران مع الوكالة الدولية كان خلال الاعوام الماضية خاصة العام المنصرم وديا و جادا و يتم في اطار واجبات الوكالة الدولية حيث بلغت ذروة هذا التعاون في تنفيذ آلية العمل التي اتفق عليها الجانبان .


 


وقال وزير الخارجية " ان المحادثات بين سكرتير المجلس الاعلي للامن القومي سعيد جليلي ومنسق السياسة الخارجية في الاتحاد الاوروبي خافيير سولانا لاتزال مستمرة حيث يتم متابعة تعاون ايران مع الوكالة الدولية "‌.


 


من جهة اخرى أعلنت المتحدثة الرسمية بإسم الوكالة الدولية للطاقة الذرية " مليسا فلمينغ " بصورة رسمية اشراف الوكالة علي المنشآت النووية في مدينة اصفهان وسط ايران وعدم وجود أي انحراف في البرنامج النووي السلمي الايراني.


 


و أفادت وكالة أنباء فارس أن المسؤولة الدولية أعلنت ذلك في بيان أصدرته مؤكدة اشراف الوكاله الدولية للطاقة الذرية علي نشاط وقود محطة نطنز النووية التي تجري فيها عملية تخصيب اليورانيوم معلنة عدم وجود أي انحراف في البرنامج النووي السلمي الذي تعتمده الجمهورية الاسلامية الايرانية.


 


وردت " فلمينغ " علي المزاعم الكاذبة التي نشرتها صحيفة "ديلي تلغراف" معتبرة المقال الذي نشرته الصحيفة تحت عنوان " ايران تستأنف تطوير اسلحتها النووية " بقلم / كان كافلين/ وفريق بوتشر بأنه خبر مختلق ولا أساس له من الصحة .


 


وقالت المسؤولة " ان التقرير الذي أعده المدير العام للوكالة الدولية للطاقة الذرية محمد البرادعي حول البرنامج النووي الايراني سيظهر اشراف الوكالة علي كل النشاطات النووية في اصفهان وعدم وجود أي انحراف في هذا البرنامج السلمي " .


 


وكانت صحيفة ديلي تلغراف قد زعمت في نبأ مختلق أن ايران تعكف حاليا علي تطوير برنامجها النووي لإنتاج الاسلحة النووية وادعت فقدان مامقداره بين 50 الي 60 طن من اليورانيوم من المنشآت الايرانية.


 


 

الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: