رمز الخبر: ۶۷۰۸

قال السفير الايراني في العراق حسن كاظمي قمي لدي لقائه رئيس الكنيسه الكلدانيه في العراق والعالم ،ان التلاحم والتكاتف بين اتباع الاديان المختلفه سيفضي الي دعم الاستقرار والامن في المنطقه.


ودعا كاظمي قمي في اللقاء مع الكاردينال امانويل دلي ،الي تعزيز العلاقات والاواصر بين الاديان السماويه لخدمه الاستقرار والامن في المنطقه.


واشار الي الماضي التاريخي والحضاري لايران والعراق والحضور الواسع لاتباع الاديان السماويه في المنطقه وقال ان هذه العلاقات العريقه تمثل عنصرا اساسيا للتبادل والاواصر وايجاد الاجواء الثقافيه والحضاريه في مهد الحضاره الاسلاميه.


من جانبه عبر الكاردينال امانويل دلي عن ارتياحه لهذا اللقاء موكدا ان الوحده بين الاتنيات العراقيه تدعم الاستقلال والبناء في هذا البلد.


واضاف رئيس الكنيسه الكلدانيه في العراق والعالم ان الطوائف المختلفه في العراق عاشت جنبا الي جنب علي مر التاريخ بعيدا عن النعرات الدينيه والمذهبيه .


واشار الي معاناه ومصائب الاقليات الدينيه في العراق خلال فتره النظام الديكتاتوري السابق مثمنا اهتمام الجمهوريه الاسلاميه الايرانيه بالاقليات المختلفه.

ارنا/
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: