رمز الخبر: ۶۷۵۰

 

 أكد الرئيس محمود احمدي نجاد أنه آن الأوان لعضوية الجمهورية الاسلامية الايرانية في مجلس الامن الدولي و ذلك في المؤتمر الصحفي الذي عقده امس الخميس .

و أفاد مراسل القسم السياسي بوكالة أنباء فارس أن رئيس الجمهورية أعلن ذلك في مؤتمره الصحافي الذي عقده امس و اشار الي ان ايران رشحت نفسها لمقعد عضو غير دائم بمجلس الامن موضحا أن النظام الاسلامي بادر الي اتخاذ هذا القرار لكي يري كيفية التعامل الدولي واذا كان ذلك حسب الدور فإنه آن الأوان لدور ايران .
و جاء ذلك في معرض اجابته علي سؤال صحفي وصف ايران و اليابان بالبلدين المتنافسين لمقعد عضو غير دائم بمجلس الامن و صرح قائلا بأنه قال لامين عام الامم المتحدة أن مجلس الامن أصبح يحتكره عدد خاص من الاعضاء في حين أنه يعود للجميع" .
و أضاف : "ان الجمهورية الاسلامية الايرانية رشحت نفسها لعضوية مجلس الامن لكي تري مدي صدق اولئك الذين يتمشدقون بالحرية و الديمقراطية و هل انهم سيطيقون رؤية فكر معارض لهم أم لا " .
و تابع رئيس المجلس الاعلي للامن القومي قائلا " لقد كنا نتوقع من اليابان احترام القرار الايراني و إني أقول هنا الآن اننا لن نسمح لأحد الوقوف بوجه الشعوب و الشعب الياباني" .
من جانب اخر ، اعلن رئيس الجمهورية استعداده لاجراء مناظرة في مقر الامم المتحدة مع مرشحي الرئاسة الامريكية بحضور وسائل الاعلام حول مختلف قضايا العالم .
جاء ذلك في معرض رده علي سؤال لمراسل صحيفه «يوميوري» اليابانية حول برنامج زيارته لنيويورك و فيما اذا كان سيلتقي مع ساسة امريكيين او فريق اوباما .
و قال احمدي نجاد : لقد اعلنا سابقا بأننا مستعدون لإجراء لحوار حر تماما بحضور وسائل الاعلام و في مقر منظمة الامم المتحدة مع مرشحي الرئاسة الامريكية .
/ نهاية الخبر / .
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: